ماذا سيكون اسم فيسبوك الجديد الذي قد يُعلن عنه الأسبوع المقبل؟

ماذا سيكون اسم فيسبوك الجديد الذي قد يُعلن عنه الأسبوع المقبل؟
أستمع الى المقال

أفاد تقرير جديد بأن شركة فيسبوك تخطط لتغيير اسمها الأسبوع المقبل ليعكس تركيزها على بناء عوالم افتراضية، وذلك على غرار ما فعلت شركة جوجل قبل سنوات.

ووفق ما نقل موقع The Verge عن مصادر مطلعة، فإن تغيير الاسم القادم يأتي في إطار طموح عملاقة التقنية في ألا تنحصر شهرتها بوصفها شركة للتواصل الاجتماعي فقط. ويخطط الرئيس التنفيذي للشركة (مارك زوكربيرج) للإعلان عن التغيير في مؤتمر الشركة السنوي Connect المقرر في 28 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، أو قد يُعلن عنه قبل ذلك.

وعلى غرار ما فعلت شركة جوجل في عام 2015، حين أعلنت عن علامتها التجارية الجديدة (ألفابت) Alphabet، التي أصبحت تضم جوجل نفسها، ويوتيوب، والشركات الأخرى التي كانت تتبع جوجل قبل ذلك الوقت، فمن المحتمل أن يضع تغيير العلامة التجارية تطبيق فيسبوك الأزرق، والمنتجات الأخرى التي تتبع الشركة، مثل: تطبيق التراسل الفوري (واتساب)، وتطبيق التواصل (إنستاجرام)، وشركة الواقع الافتراضي (أوكولوس) وغيرها تحت إدارة شركة أم واحدة.

يُشار إلى أنه لدى فيسبوك الآن أكثر من 10,000 موظف يصنعون أجهزة للمستهلكين، مثل: نظارات الواقع المعزز التي يعتقد زوكربيرج أنها ستكون في نهاية المطاف موجودة في كل مكان مثل الهواتف الذكية.

وفي شهر تموز/ يوليو الماضي، أخبر زوكربيرج موقع The Verge أنه على مدار السنوات العديدة المقبلة “سننتقل بصورة فعالة من كوننا أشخاص يُنظر إليهم في الأساس على أنهم شركة للتواصل الاجتماعي إلى شركة للعوالم الافتراضية”.

ويُعتقد أن تغيير العلامة التجارية يمكن أن يؤدي أيضًا إلى إبعاد فيسبوك عن التدقيق المكثف الذي تخضع له فيسبوك حاليًا، خاصةً فيما يتعلق بالطريقة التي تعمل بها شبكة التواصل الاجتماعي.

وكانت موظفة سابقة لدى الشركة قد سربت قبل مدة مجموعة من الوثائق الداخلية لصحيفة (وول ستريت جورنال)، ثم أدلت بشهادتها أمام الكونجرس الأمريكي. ويحاول منظمو مكافحة الاحتكار في الولايات المتحدة وأماكن أخرى من العالم تفكيك الشركة، وذلك في حين تراجعت ثقة المستخدمين، خاصةً فئة الشباب، في فيسبوك وإنستاجرام، والانتقال إلى خدمات منافسة، مثل: تيك توك.

يُشار إلى أن شركة سناب شات كانت قد سبقت فيسبوك في خطوة مشابهة، إذ أعلنت في عام 2016 عن تغيير علامتها التجارية إلى (سناب)، التي تضم تحت إدارتها تطبيق (سناب شات)، بالإضافة إلى نظارات Spectacles.

ووفقًا لموقع The Verge، فإن اسم شركة فيسبوك الجديد لا يزال سرًا تتكتم عليه وغير معروف على نطاق واسع، إذ لا يعرفه إلا قلة قليلة من قيادات الشركة. وأضاف الموقع أنه قد يكون للاسم الجديد علاقة بـ (الأفق – هورايزون) Horizon، وهو اسم نظارات الواقع الافتراضي التي تعمل فيسبوك على تطويرها منذ سنوات.

وبصرف النظر عن تعليقات زوكربيرج، فإن فيسبوك تعمل بخطوات ثابتة على وضع الأساس للتركيز على الجيل التالي من التقنية، ففي الصيف الماضي، شكلت الشركة فريقًا متخصصًا في العوالم الافتراضية. وفي الآونة الأخيرة، أعلنت عن ترقية (أندرو بوسورث) – رئيس قسم الواقع المعزز والواقع الافتراضي – إلى منصب كبير مسؤولي التقنية. وقبل يومين، أعلنت الشركة عن خطط لتوظيف 10,000 موظف إضافي للعمل في “عوالم افتراضية” في أوروبا.

وكان زوكربيرج قد أوضح ما يقصده بمصطلح “العوالم الافتراضية” في مقابلته مع موقع The Verge سابقًا، بالقول: إن العوالم الافتراضية ستحظى بتركيز كبير، و”أعتقد أن هذا سيشكل جزءًا كبيرًا من الفصل التالي للطريقة التي يتطور بها الإنترنت بعد الإنترنت عبر الأجهزة المحمولة”. وأضاف: “أعتقد أنه سيكون الفصل الكبير التالي لشركتنا أيضًا”.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.