استمع إلى المقال

في معرض ميونخ للسيارات الذي انطلق يوم الأحد الماضي، كشفت “مرسيدس بنز” عن سيارتها الكهربائية الجديدة “Concept CLA-Class”، والتي تمثل قطاعا جديدا تماما من السيارات الكهربائية على مستوى الشركة في “مرسيدس بنز”، حسبما قال المدير التنفيذي أولا كالينيوس؛ هذه السيارة، التي من المقرر أن تبدأ إنتاجها في أواخر عام 2024، وأن تكون متاحة للبيع في عام 2025، تتمتع بمجموعة من المزايا المثيرة للإعجاب، والتي تجعلها منافسا قويا لشركة تسلا.

أبرز ميزة لهذه السيارة هو نطاقها الذي يصل إلى 750 كيلومترا (466 ميلا) بشحنة واحدة، مقارنة بأقل من 380 ميلا لأي طراز من تسلا، هذا يعني أن هذه السيارة يمكن أن تقطع مسافات أطول دون الحاجة إلى التوقف لإعادة الشحن، ولتحقيق هذه الأداء، تستخدم السيارة محركا خلفيا واحدا وناقل حركة ثنائي السرعات وبطارية 800 فولت، كما أنها تدعم شحنا سريعا يصل إلى 400 كيلومتر (248 ميلا) في 15 دقيقة فقط، مما يجعلها مناسبة للرحلات الطويلة.

لكن هذه ليست المزية الوحيدة لهذه السيارة، فهي تتضمن أيضا نظام تشغيل “مرسيدس بنز” الجديد “MB.OS”، والذي يستخدم الحوسبة الفائقة والذكاء الاصطناعي لتوفير تجربة قيادة فريدة، يمكّن هذا النظام من إجراء مكالمات “زووم” من مقعد سيارتك، بالإضافة إلى التحكم في الملاحة والإعدادات والترفيه وغيرها من المهام، كما أن هذه السيارة صديقة للبيئة، حيث تستخدم مواد مثل الصلب خاليا من ثاني أكسيد الكربون والألومنيوم المخفض من ثاني أكسيد الكربون والمفروشات الجلدية المنتجة والمعالجة بشكل مستدام والتشطيب المصنوع من الورق.

من الواضح أن “مرسيدس بنز” تسعى إلى الابتكار والتميز في مجال السيارات الكهربائية، وأنها تواجه تحديا كبيرا لشركة تسلا، التي تعتبر الرائدة في هذا المجال، هل ستكون هذه السيارة الجديدة قادرة على منافسة تسلا في السوق، وهل ستكون قادرة على تلبية توقعات المستهلكين، هذا ما سنعرفه في السنوات القادمة.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.
0 0 أصوات
قيم المقال
Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
Inline Feedbacks
مشاهدة كل التعليقات