مايكروسوفت تخطط لإطلاق تطبيقات ميتافيرس ثلاثية الأبعاد

مايكروسوفت تخطط لإطلاق تطبيقات ميتافيرس ثلاثية الأبعاد
أستمع الى المقال

كشفت شركة مايكروسوفت يوم الثلاثاء أنها تخطط لإطلاق تطبيقات للعالم الافتراضي الذي أصبح يُعرف باسم (ميتافيرس) Metaverse لمنصة الألعاب التابعة لها (إكس بوكس) Xbox.

وكشفت عملاقة البرمجيات الأمريكية اليوم أيضًا عن تطبيقات (ميتافيرس) لخدمة مؤتمرات الفيديو التابعة لها (تيمز) Teams، ومكالمات الفيديو.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت (ساتيا ناديلا) في حديث له مع قناة (بلومبرج تي في) Bloomberg TV إن الشركة تركز قطعًا على الألعاب بمفهوم (ميتافيرس) لمنصة (إكس بوكس).

مايكروسوفت ميتافيرس قادم لا محالة

وقال ناديلا: “يمكنك قطعًا أن تتوقع منا فعل أشياء في الألعاب”. وأضاف: “بالنظر إلى لعبة (هالو) Halo، فإنها ميتافيرس، وكذا هي (ماين كرافت) Minecraft، و(فلايت سيم) Flight Sim. قد تكون ثنائية الألعاب اليوم، ولكن السؤال هو هل يمكنك الآن نقل ذلك إلى عالم كامل ثلاثي الأبعاد، ونحن من غير ريب نخطط لفعل ذلك”.

ومنذ سنوات ينتظر المستخدمون أن تحول مايكروسوفت لعبة (ماين كرافت) إلى (ميتافيرس) لنظارات الواقع الافتراضي، والواقع المعزز. وأثبت الشركة في الأصل إمكانات (ماين كرافت) مع الواقع المعزز حين أطلقت نظارات (هولولنز) HoloLens قبل سنوات. ولكن حتى الآن لم تطلق الشركة إلا لعبة (ماين كرافت إيرث) Minecraft Earth، وهي لعبة للأجهزة المحمولة تعمل تبنقة الواقع المعزز.

ويُعتقد أن تحويل (ماين كرافت)، و(هالو)، و(فلايت سيم) إلى عوالم ثلاثية الأبعاد كاملة مشروعًا طموحًا، خاصةً إن كانت هذه البيئات ستسمح للاعبين باستكشافها باستخدام نظارات الواقع المعزز، ونظارات الواقع الافتراضي.

وهناك أيضًا خدمة محاكي الطيران Microsoft Flight Simulator التي تعد عالمًا افتراضيًا، حيث يستطيع اللاعبون قيادة الطائرات في بيئة متعددة اللاعبين تحاكي الطقس، والمواقع في العالم الحقيقي. وتدعم لعبتا (ماين كرافت)، و(فلايت سيم) تقنية الواقع الافتراضي.

ويروج الرئيس التنفيذي لشركة (ميتا) Meta – (مارك زوكربيرج) – لـ (ميتافيرس) بأنه التطور التالي للإنترنت، في حين يظن البعض أن هذا لا يعدو كونه كلمة رنانة منه لإثارة حماسة المستثمرين بشأن بعض الابتكارات الغامضة التي قد لا تتحقق قبل عقود.

وتعمل شركة ميتا على تعزيز مفهوم (ميتافيرس) الذي يُعرف بأنه مصطلح لعالم افتراضي يمكنك العيش، والعمل، واللعب داخله. وإن تحققت طموحات ميتا ومايكروسوفت في مجال (ميتافيرس)، فقد يكون من الممكن التفاعل مع الكائنات الافتراضية والحصول على نوع من الاستجابة المادية من الأجهزة.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.