أستمع الى المقال

بدأت تيك توك منح المستخدمين الإمكانية على تحميل مقاطع فيديو تصل مدتها إلى 10 دقائق، كما وأكدت الشركة أن الإطلاق الرسمي للميزة جاء بعد اختبار الشركة هذا التغيير على مدار الأشهر الماضية. في السابق، كان من الممكن أن تصل مدة مقاطع الفيديو إلى 3 دقائق بعد تغيير في شهر يوليو / حزيران عام 2021. قبل ذلك، كان الحد الأقصى للفيديو الواحد، 60 ثانية بعد الزيادة المبدئية من 15 ثانية.

وقال متحدث باسم تيك توك في بيان إن الشركة تفكر دائمًا في طرق جديدة لإثراء تجربة التطبيق للمستخدمين، وأكمل قائلًا، إن في العام الماضي قدمت شركة تيك توك ​​ميزة مقاطع فيديو أطول، مما يمنح المستخدمين مزيدًا من الوقت لإنشاء المحتوى والترفيه على المنصة. وإن الشركة اليوم متحمسة لطرح إمكانية تحميل مقاطع فيديو تصل مدتها إلى 10 دقائق، وتأمل أن تطلق العنان لمزيد من الإمكانات الإبداعية لمنشئي المحتوى حول العالم.

لماذا اتخذت هذه الخطوة؟

سيتيح طول الفيديو الموسّع لمنشئي المحتوى مزيدًا من الوقت والمرونة عند تصوير محتوى مثل عروض الطهي ودروس التجميل والمحتوى التعليمي والمزيد. وعلى الرغم من أن صعود تيك توك السريع إلى الشعبية بين مستخدمي تطبيقات التواصل الاجتماعي، قد تأسس على التدفق الغير منتهي من مقاطع الفيديو القصيرة المصممة لجذب انتباه المستخدمين، إلا أن الشركة تدفع بمحتوى أطول الآن. تسمح مقاطع الفيديو الأطول لتيك توك بالتنافس بشكل أفضل مع يوتيوب (الذي يميل بشدة نحو المحتوى المطول) بالإضافة إلى جذب جمهور أكبر سنًا وزيادة وقت التفاعل الإجمالي مع التطبيق. في المقابل، قد يؤدي التحول إلى المحتوى الأطول إلى إلحاق الضرر بالشركة من خلال الحد من كمية البيانات التي يمكن أن تجمعها من عادات المشاهدة لدى المستخدمين، وهذه البيانات تسمح للشركة بتخصيص الخوارزميات التي تستخدمها لجذب المستخدمين في المقام الأول.

وفي حديثٍ للشركة مع موقع The Verge، قالت إن المحتوى الأطول بصورة عامة أسهل لتحقيق الدخل وإبقاء الأشخاص على المنصة لفترة أطول، لكن تيك توك سيحتاج الآن إلى تحديد كيفية عرض مقاطع الفيديو هذه على المنصة. وكما أشارت الشركة في حديثها إنه هناك احتمالية عرض مقاطع الفيديو في تبويب مخصّص للمحتوى الأطول، وذلك لمساعدة المستخدمين على التأقلم مع هذه الميزة.

تأثير هذه الخطوة

كان تيك توك هو التطبيق الأكثر تحميلًا في عام 2021، إذ تم تحميله 656 مليون مرة، إنها أيضًا السنة الثالثة على التوالي التي يحتل فيها تيك توك المركز الأول، حيث تم تحميله 693 مليون مرة في عام 2019 و850 مليون مرة في عام 2020. وواصل التطبيق نجاحه باعتباره التطبيق الأكثر ربحًا، حيث تجاوز 2.5 مليار دولار في الإنفاق من قبل المستخدمين في عام 2021. ولكن تبقى من أكبر الصعوبات التي تواجهها الشركة هي تحقيق الدخل من محتوى الفيديوهات القصيرة، فنظرًا لهذه التحديات، لا مفر من أن تيك توك سيحتاج في نهاية المطاف إلى الاعتماد على محتوى أطول من أجل تحقيق المزيد من الدخل لمنشئي المحتوى.

وفي شهر أكتوبر / تشرين الأول من العام الماضي، ذكرت الشركة أن مقاطع الفيديو الطويلة (بمعنى أي شيء يزيد عن دقيقة واحدة) قد تلقت بالفعل أكثر من خمسة مليارات مشاهدة على مستوى العالم. ومن الجدير بالذكر أن مقاطع الفيديو الأطول تحظى بشعبية كبيرة بين المستخدمين في فيتنام وتايلاند واليابان.

ومع إطلاق TikTok TV في نوفمبر / تشرين الثاني عام 2021، وفّرت تيك توك للمستخدمين طرقًا أكثر لمشاهدة الفيديوهات. وبالنظر إلى أن أكثر من نصف مستخدمي يوتيوب يشاهدون المحتوى على شاشة التلفزيون فمن المحتمل أن يشهد تيك توك زيادة مماثلة في الوصول والتفاعل مع المستخدمين.

ولا بد من الأخذ بالاعتبار احتمالية جَني الأموال من المحتوى الخاص بالمستخدمين أكبر بكثير على منصة يوتيوب، والتي بلغت 28.8 مليار دولار من عائدات الإعلانات العام الماضي، نصفها يعود لمنشئي المحتوى. تمتلك تيك توك أرباحاً من منشئي المحتوى بقيمة 500 مليون دولار، وذلك بالإضافة إلى التبرعات إلى يقدمها المستخدمون، لكن هذه الخيارات لا تقترب من تسهيل قدرة جَني أرباح مماثلة في هذا الصدد.

وتيك توك بالفعل تشعر بهذا الضغط المادي. ففي شهر يناير / كانون الأول الماضي، نشر منشئ المحتوى المعروف هانك غرين مقطع فيديو أوضح فيه كيف أن نماذج تمويل منشئي المحتوى في تيك توك معيبة وخاطئة، وكيف سيؤدي ذلك في نهاية الأمر إلى ثورة منشئي المحتوى ضد الشركة، حيث سيسعون للحصول على شريحة أكبر من الإيرادات.

لم تقدم تيك توك أي ردِّ على هذا الفيديو، على الرغم من وصول الفيديو إلى ما يقارب من مليون مشاهدة وأثار أسئلة جديدة حول سياسات الشركة في سياق هذا الموضوع.

ربما يكون قرار زيادة طول مقاطع الفيديو هو إجابة تيك توك لهذا الموضوع، مما يمنح منشئي المحتوى القدرة على تحقيق أرباح أكبر عَبر مقاطع أطول، وبذلك تحقيق دخل أكبر من يوتيوب.

أثر هذه الخطوة على المنافسين

إعلان اليوم يجعل تيك توك أكثر منافسًا لموقع يوتيوب، فقد تعرض موقع يوتيوب للتهديد بما يكفي لإنشائه نسخته الخاصة للفيديوهات القصيرة على شكل ميزة YouTube Shorts. ومع ذلك، فإن مقاطع الفيديو القصيرة ليست الشيء الوحيد الذي يميز منصة تيك توك، لأنها معروفة بعدد من الميزات المنوعة، بما في ذلك مكتبة المؤثرات الخاصة وأدوات الواقع المعزز ومكتبة الموسيقى. كما هناك العديد من الميزات الأخرى التي تتيح لمنشئي المحتوى التعاون مع محتوى المستخدمين الآخرين.

لم يكن يوتيوب هو التطبيق الوحيد الذي لاحظ تهديد تيك توك، حيث أطلق إنستاغرام ميزة Instagram Reels في عام 2020. ومنذ ذلك الحين طرحت إنستاغرام العديد من ميزات Reels التي تشبه تلك الموجودة على تيك توك، مثل ميزة Remix التي تشبه ميزة Duet على تيك توك. وكما قدم أيضًا تطبيق سناب شات ما يسميه بـ Spotlight كنوع من اللحاق بركب المنافسة.

ولكن بينما تطارد تيك توك أموال الإعلانات، يركز يوتيوب على أموال الإعلانات التلفزيونية. وكمثال على ذلك، أعلنت منصة يوتيوب مؤخرًا أنها ستستضيف عرضها السنوي YouTube Brandcast خلال شهر مايو / أيار. والهدف المنشود من هذا العرض هو زيادة الوعي بقيمة يوتيوب للمعلنين وتسليط الضوء على العلاقة العميقة بين يوتيوب ومليارات الأشخاص الذين يستهلكون المحتوى على المنصة شهريًا وكيف يرتبط ذلك بنتائج تسويقية أفضل لأي معلن.

رأي المحرر:

تقول شركة تيك توك إن ميزة تصوير مقاطع فيديو أطول على التطبيق سيتم طرحها للمستخدمين حول العالم خلال الأسابيع المقبلة، وسيتم إخطار المستخدمين عندما يتلقون التحديث. سيحتاجون أيضًا إلى التأكد من أنهم يستخدمون أحدث إصدار من تيك توك قبل تجربة الميزة.

هل مستخدمو تيك توك سيتفاعلون بنشاط وبشكل منتظم مع مقاطع الفيديو الطويلة أم لا؟

ربما سيفعلون، ربما هذه هي بداية المرحلة التالية لمنصة تيك توك، وستكون هذه هي الخطوة التي تدفعها إلى المرحلة التالية من النمو. لكن ربما لا. حاولت منصة فاين “Vine” أيضًا زيادة طول الفيديو الخاص بها، لكن لم يحالفها الحظ. ومع خضوع تيك توك أيضًا للتدقيق بسبب انتشار المعلومات الخاطئة في التطبيق، لا سيما حول أزمة أوكرانيا الحالية، قد تفتح هذه الميزة أيضًا مجموعة من المشاكل الجديدة للمنصة من الصعب التعامل معها. وبالمقابل قد تجذب هذه الميزة المزيد والمزيد من المستخدمين الجدد للمنصة، وقد تكون المفتاح للتفوق على يوتيوب من ناحية الإعلانات.

كاتب المقال ينصح بقراءة ...

هل انتهى عصر اليوتيوب؟
هل انتهى عصر اليوتيوب؟
هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.