أستمع الى المقال

أعلنت شركة BitPay، مزود خدمة دفع العملة الرقمية بيتكوين، بتغريدة على منصة تويتر بأن شركة Porsche Towson بدأت بقبول العملات المشفرة كنوع من أنواع المدفوعات لشراء سياراتها. إذ تدعم شركة Porsche Towson الآن سيارات بورش الجديدة والقديمة بالشكل الرقمي، وأعلنت BitPay في منشور سابق لها أن عشاق العملات المشفرة يمكنهم شراء السيارة التي تعجبهم من شركة بورش باستخدام عملة بيتكوين وغيرها من العملات المشفرة السائدة مثل عملات “شيبا إينو” و”دوج كوين”والعديد من العملات المشفرة الأخرى التي تعتبرها BitPay مستقرة ومرتبطة بالدولار. فمثلًا يمكن الآن شراء سيارة Porsche Cayenne الرياضية المعروضة على موقع Porsche Towson الإلكتروني مقابل 684203.13 عملة “دوج كوين” أو 3852796350 عملة “شيبا إينو“.

شركات تنضم إلى الركب

مايكروسوفت

تسمح شركة مايكروسوفت باستخدام العملات المشفرة في العديد من خدماتها، فيمكن استخدام عملة بيتكوين للدفع مقابل Xbox Live وتطبيقات وألعاب مايكروسوفت والمحتويات الرقمية الأخرى التابعة للشركة.

PayPal

يمكن لعملاء PayPal في الولايات المتحدة استخدام العملات المشفرة لدى المتاجر التي تقبل مدفوعات من شركة PayPal. وتشمل العملات المشفرة التي يمكن استخدامها حاليًا بيتكوين و”بيتكوين كاش”و”لايت كوين” و”إيثر”.

Twitch

في عام 2014، أضافت شركة Twitch العملات المشفرة كأحد خيارات الدفع الخاصة بها. تقبل منصة البث الرائدة التي تملكها أمازون العديد من العملات المشفرة مثل بيتكوين و”إيثر” و”بيتكوين كاش” و XRP و USD Coin وغيرها من العملات المشفرة الأقل شهرة مثل PAX و BUSD و GUSD.

ويكيبيديا

تقبل أكبر موسوعة مفتوحة المصدر في العالم التبرعات والمساهمات المالية من نوع عملة بيتكوين. حيث تستخدم الشركة BitPay كمنصة دفع لهذا النوع من العملات.

AT&T

AT&T هو المزود الرئيسي الأول للهواتف المحمولة في الولايات المتحدة، ويقدم للعملاء خيار الدفع بالعملات المشفرة عبر منصة BitPay. إذ يمكن للعملاء الذين يرغبون في الدفع باستخدام عملة بيتكوين أو غيرها من العملات المشفرة لشراء منتجات الشركة.

تويتر

 منذ مدى ومنصة تويتر تبحث عن طريقة لمنح المنشئين المحتوى لديها طرقًا لتحقيق الدخل من الخدمات التي تقدمها المنصة، ومن بضعة أيام أعلن عملاق المدفوعات Stripe عن دعم مدفوعات العملة المشفرة على منصة Connect الخاصة به، مضيفًا منصة تويتر كأول عميل له، وستكون منصة Connect متاحة بالعملات المحلية في 70 دولة، مع إمكانية التوسع في المراحل القادمة.

تعد خطوة إضافة التعامل مع العملات المشفرة على منصة تويتر تطورًا مثيرًا للاهتمام يمكن أن يشير إلى كيفية تحول هذه الاستراتيجية في المنصة.

المستهلكون هم المستفيد الأكبر

 أعلنت شبكة الدفع سترايك عن شراكة مع متاجر Shopify الإلكترونية وشركة معالجة طرق الدفع البديل مثل المدفوعة مسبقًا وبطاقات الهدايا Blackhawk Network ومزود نقاط البيع NCR، وتم بموجبها تسهيل عمليات الدفع بعملة بيتكوين للتجار العالميين، وتسمح هذه الشراكة للأشخاص باستخدام عملة بيتكوين بطريقة شائعة أكثر والتخلي عن محتكري أنظمة الدفع التقليدية. 

شبكة Lightning Network الخاصة بعملة بيتكوين، والتي هي الطبقة الثانية المبنية على سلسلة الكتل (Blockchain) الخاصة بعملة بيتكوين، ستحول مدفوعات العملة المشفرة إلى دولارات بشكل سريع أكبر مما يخفف على التجار من التعقيدات المرتبطة بالاحتفاظ بعملة بيتكوين على شكل دولارات معترف بها. مع هذه الخطوة، سيتم تسريع التبني لشبكة Lightning وبالتالي تسريع عملية تبني العملة المشفرة.

وأوضح جاك مالرز، الرئيس التنفيذي لشركة سترايك، أن أي موقع ويب يستخدم Shopify يمكنه استخدام شبكة Lightning لمدفوعات عملة بيتكوين.

نظرًا لأن هذه الخدمة ستكون متاحة لأي شخص لديه محفظة رقمية تدعم شبكة Lightning، فإن متاجر Shopify الإلكترونية ستكون قادرة على الاستفادة من الأسواق العالمية والقوة الشرائية غير المستغلة سابقًا، بالإضافة إلى توفير المال من خلال معالجة المدفوعات منخفضة التكلفة.

نظرًا لتوسع اتحاد سترايك الذي يشمل التجار غير المتصلين بالإنترنت أيضًا، مثل Walmart و McDonald’s، فقد يعزز اعتماد عملة بيتكوين إلى ارتفاعات غير مسبوقة وحتى تقليل التقلب في سعر العملة المشفرة.

سيتمكن التجار من التفاعل مع شبكة Lightning الخاصة بعملة بيتكوين، وسيتمكن المستخدمون من إجراء عمليات الشراء بشكل خاص وبدون إذن في جميع أنحاء الولايات المتحدة كما وأنهم سيتمكنون من الاستفادة من الوصول الرخيص والفوري والمفتوح الذي توفره عملة بيتكوين.

قال مالرز إن أكثر من 400 ألف واجهة متجر ستقبل الآن عملة بيتكوين من خلال شبكة Lightning، وأي تاجر مرحب به للانضمام. وأكمل قائلُا إن المؤسسات المالية كانت غير كافية إطلاقا لتلبية احتياجات السكان الرقميين المتزايدة. وأضاف مالرز بأنه لم يكن هناك ابتكار في أنظمة الدفع منذ عام 1949.

أحدث إطلاق نظام الدفع هذا ثورة في شبكات بطاقات الائتمان التقليدية الراسخة مثل Visa و MasterCard مما أدى إلى ظهور نظام مالي عالمي جديد. ويتوقع العديد من المحللين إن هذا النظام سيكون نظام دفع مفتوح وعالمي وغير قابل للتجميد.

ففي أواخر العام المنصرم، كشفت شركة ماستركارد (Mastercard) الرائدة في مجال المدفوعات الإلكترونية أنها تخطط لدمج عملات البيتكوين والعملات المشفرة الأخرى في منصات المدفوعات والمنصات المصرفية الخاصة بها.

ووفقًا لتقرير CNBC، تعني هذه الخطوة أنه يمكن ملء المحافظ الرقمية بالعملات المشفرة بدلاً من النقود، ولتحقيق عملية التكامل هذه بين العملات المشفرة والتعاملات المصرفية، تشاركت ماستركارد مع Bakkt، وهي شركة متخصصة بالعملات المشفرة.

تُظهر العديد من الأمثلة كيف عزز اعتماد العملة المشفرة اقتصاد الدولة، بما في ذلك الأرجنتين، التي اعتمدت نظام Strike للمدفوعات، وشهدت ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 10.3٪ في عام 2021 وهو أعلى ارتفاع لها منذ عام 2004.

مثال آخر هي جمهورية السلفادور، التي اعتمدت مؤخرًا عملة بيتكوين كعملة قانونية بمساعدة Strike، وشهدت نمو ناتجها المحلي الإجمالي بأرقام مضاعفة لأول مرة.

ما الذي يمنع العجلة من الدوران بشكل أسرع؟

على الرغم من أن العملات المشفرة قد اكتسبت حماسًا هائلاً، إلا أن معظم الأشخاص والمؤسسات يواصلون ترك موضوع العملات المشفرة لعشاق التكنولوجيا. ولكي تنطلق ثورة العملات المشفرة إلى مستوى أعلى يجب إجراء تغييرات وتحسينات كبيرة لمعالجة المشاكل الخاصة بها، ومن أهم تلك المشاكل:

عدم الاستقرار

قلة فقط من الناس يعرفون قيمة عملة بيتكوين، حيث إن قيمتها تتغير كل دقيقة. من أصغر العملات المشفرة إلى أكبر المنافسين في هذا المجال، لا توفر العملات المشفرة الاستقرار الذي يتوقعه الناس من عملة ما.

قد تكون عملة بيتكوين هي الاسم الأكبر في الصناعة، لكن تقلبها النسبي أضر بصورة العملة المشفرة. تتغير قيمة العملات المادية فقط بجزء بسيط، بينما يمكن أن تنهار عملة بيتكوين أو ترتفع في أي لحظة. على الرغم من استقرار عملة بيتكوين أصبح أكثر استقرارًا إلى حد ما، إلا أن معظم الناس لا يتذكرون سوى الانهيار الكبير في ذروة شعبيتها في أواخر عام 2017.

الشكوك بالرقابة

إن الافتقار إلى المبادئ التوجيهية التنظيمية يجعل من الصعب على الهيئات الرئاسية المشاركة في استخدام عملات المشفرة. خططت العديد من المؤسسات المالية الكبرى للانضمام إلى سباق العملات المشفرة في عام 2017، فقط للتراجع عندما حدث الانهيار. ما زالت بورصة نيويورك لم تفتح بورصة العملات المشفرة التي طال انتظارها، ولا أحد يعرف متى سينشئ المنظمون شكلاً من أشكال الإطار القانوني.

مخاوف أمنية

تقدم سلسلة الكتل (Blockchain) أمانًا لا مثيل له مقارنة بالتقنيات الأخرى. لكن بكل أسف عالم العملات المشفرة مليء بعمليات الاحتيال. يقرأ الأشخاص عناوين الأخبار حول الاختراقات الأمنية للعملات المشفرة، ويقررون عدم المخاطرة في استخدامها. فيتساءل الكثير من الناس إذا لم تتمكن شركات التشفير من الحفاظ على أمان أموالها، فكيف يمكنها حماية استثمارات عملائها.

نقص التعليم

على الرغم من أن معظم هذه المشكلات قد تبدو مخيفة، إلا أن المشكلة الأساسية تظل بسيطة وهي أن الكثير من الناس لا يفهمون مبدأ عمل عملات المشفرة. قد يقرؤون عن تعقيدات وإمكانات العملات المشفرة، لكن إذا أرادوا معرفة المزيد، فعليهم أخذ زمام المبادرة وهنا تكمن المشكلة الأساسية.

رأي المحرر:

في المستقبل القريب، تحتفظ قوة العملة المشفرة وسلسلة الكتل (Blockchain) بالقدرة على تحويل ليس فقط التمويل العالمي ولكن السياسة العالمية. يعد مجال التقنيات الاقتصادية ساخنًا للغاية لأن المبرمجين ومستخدمي الإنترنت ورجال الأعمال يجدون على نحو مستمر طرق جديدة ومبتكرة لتحسين الطريقة التي يقوم بها البشر بروتينهم اليومية. ففي النهاية، يعد المال معيارًا مجتمعيًا، وبمجرد أن يشعر الأشخاص بالراحة تجاه استخدام العملة المشفرة ووظائفها وأمانها، سيتبع ذلك تبنيها في أسلوب الحياة اليومية.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.