أستمع الى المقال

تبلغ القيمة السوقيّة لشركة Alphabet بحسب إحصائيات عام 2021، ما يزيد عن 1.5 تريليون دولار أمريكيّ، ممّا يجعلها واحدة من أكثر الشركات قيمة في العالم، بعد آبل ومايكروسوفت وأمازون.

تمّ إنشاء Alphabet في عام 2015، وهي في الأساس شركة قابضة لشركة جوجل، والّتي تحقّق تقريبًا جميع إيراداتها وأرباحها. لطالما كانت جوجل شركة التكنولوجيا الرائدة والّتي استثمرت في العديد من مجالات التكنولوجيا بعيدة المدى، مثل البحث على الإنترنت، والهواتف المحمولة، والذكاء الاصطناعيّ، والتطبيقات.

المصدر الرئيسيّ لإيرادات جوجل

نشاط جوجل الرئيسيّ هو الإعلان عبر الإنترنت. في عام 2020، حقّقت Alphabet ما يقرب من 183 مليار دولار من العائدات.  كان 147 مليار دولار أي أكثر من 80% فقط من نشاط إعلانات جوجل، وهذا وفقًا للتقرير السنويّ للشركة لعام 2020.

عائدات إعلانات جوجل 2001-2021

في بداية هذا العام 2022 أعلنت شركة Alphabet، عن نتائجها الماليّة للربع الأخير لعام 2021، والّتي كانت أفضل من المتوقّع، وذلك بفضل القوّة الواسعة النطاق في إنفاق المُعلِنين والنشاط القويّ للمستهلكين عبر الإنترنت. كما سجّلت الشركة نموًّا كبيرًا في الإيرادات من خدمات “سحابة جوجل” (Google Cloud).

وحقّقت إعلانات جوجل 61.24 مليار دولار من المبيعات خلال الربع الأخير فقط لعام 2021، بزيادة 33% على أساس سنويّ. وبلغ إجماليّ إيرادات Alphabet في الربع الرابع 75.33 مليار دولار أمريكيّ، بزيادة قدرها 32% على أساس سنويّ. سجّلت الشركة صافي دخل إجماليّ قدره 20.64 مليار دولار أمريكيّ وأرباح السهم المخفّفة 30.69 دولار أمريكيّ.

فيما كان يتوقّع المحلّلون أرباحًا بقيمة 27.32 دولارًا للسهم الواحد وعائدات قدرها 72.13 مليار دولار.

حقّقت خدمات جوجل، الّتي تتضمّن إعلانات جوجل إيرادات بلغت 69.4 مليار دولار، ونما بحث جوجل وعائدات الإعلانات الأخرى (باستثناء مبيعات إعلانات يوتيوب) إلى 43.3 مليار دولار في الربع الرابع. نمت إيرادات إعلانات يوتيوب فقط إلى 8.63 مليار دولار في الربع الرابع من عام 2021.

إيرادات إعلانات يوتيوب للربع الأخير من عام 2021

كانت جوجل رائدة في السوق في مجال الإعلان عبر الإنترنت لأكثر من عقد من الزمان وحصلت على ما يقرب من 29% من الإنفاق على الإعلانات الرقميّة على مستوى العالم في عام 2021، ويحتلّ موقع فيسبوك المركز الثاني، بأقلّ من 24%، بينما يحتلّ موقع Alibaba المركز الثالث بعيدًا بأقلّ من 9%.

أنشأت جوجل مع الوقت عددًا كبيرًا من أدوات تقنيّة الإعلان الّتي تمكّن ناشري المحتوى من جني الأموال من خلال الإعلانات وتسمح لمشتري الإعلانات بالبحث عن الأشخاص الّذين يرغبون في الظهور أمامهم على بحث جوجل ويوتيوب وخرائط جوجل وعلى مواقع الويب الأخرى عبر الإنترنت. في حين أنّ البحث والمواقع الأخرى تشكّل الجزء الأكبر من عائدات إعلانات جوجل، فإنّ نشاطها الإعلانيّ على يوتيوب، الّذي شهد قفزة تقارب 50% على أساس سنويّ، تجني المزيد من الأرباح للشركة على نحو مستمر ومتزايد.

ما هي إعلانات جوجل؟

هناك نوعان من إعلانات جوجل، نوع يدعى (AdWords)، وهو نظام يساعد المنتجين في الإعلان عن منتجاتهم على مواقع الغير، لزيادة أرباحهم.

وهناك نوع آخر يدعى (AdSense) يساعد أصحاب المواقع والمدوّنات من الربح المادّيّ، من خلال عرض إعلانات المنتجين على مواقعهم.

وتلعب جوجل دور الوسيط بين أصحاب المواقع والمنتجين مقابل نسبة محدّدة من الأرباح.

إعلانات جوجل AdWords

إعلانات جوجل AdWords هي واحدة من قنوات الربح الرئيسيّة. يُعدّ برنامج إعلانات جوجل إحدى الميّزات المسؤولة فعليًّا عن الجزء الأكبر من أرباح جوجل، بما يزيد عن 80% نظرًا لاستخدامه على نطاق واسع.

فهي عبارة عن نظام أساسيّ للإعلان مدفوع يندرج ضمن قناة تسويقيّة تُعرف باسم الدفع بالنقرة (PPC)، حيث يدفع (المُعلِن) لكلّ نقرة أو لكلّ ظهور (CPM) على إعلان.

يعدّ برنامج إعلانات جوجل وسيلة فعّالة لجذب حركة مرور المستخدمين، أو عملاء مناسبين، إلى نشاطنا التجاريّ أثناء بحثهم عن منتجات وخدمات مثل تلك الّتي نقدّمها (على سبيل المثال). باستخدام إعلانات جوجل، يمكننا زيادة حركة المرور على موقع الويب الخاصّ بنا.

يسمح لنا برنامج إعلانات جوجل بإنشاء ومشاركة الإعلانات في الوقت الملائم (عبر كلّ من أجهزة الهاتف وأجهزة الكمبيوتر المكتبيّة) مع جمهورنا المُستهدَف. هذا يعني أنّ عملنا سيظهر على صفحة نتائج محرّك البحث (SERP) في الوقت الّذي يبحث فيه عملاؤنا عن منتجات وخدمات مثل خدماتنا عبر بحث جوجل أو خرائط جوجل. بهذه الطريقة نصل إلى جمهورنا المُستهدَف عندما يكون من المنطقيّ بالنسبة لهم أن يصادفوا إعلاننا.

ملاحظة: يمكن أن تمتدّ الإعلانات من النظام الأساسيّ عبر خدمات أخرى، بما في ذلك يوتيوب ومدوّنات جوجل وشبكة جوجل الإعلانيّة.

بمرور الوقت، ستساعدنا إعلانات جوجل أيضًا في تحليل تلك الإعلانات وتحسينها للوصول إلى المزيد من الأشخاص حتّى يتمكّن نشاطنا التجاريّ من تحقيق جميع أهداف حملتنا المدفوعة.

بغضّ النظر عن حجم العمل أو الموارد المتاحة، يمكن تخصيص إعلانات لتناسب الميزانيّة المتوفّرة. وتمنح أداة إعلانات جوجل الفرصة للبقاء ضمن الحدّ الأقصى الشهريّ وحتّى إيقاف إنفاق الإعلانات مؤقّتًا أو إيقافه في أيّ وقت.

كيف تعمل إعلانات جوجل AdWords؟

عندما نذهب إلى جوجل، ونقوم بالبحث عن أيّ شيء، يتمّ تقديم قائمة من نتائج البحث الّتي تمّ إنشاؤها بواسطة خوارزميّات معقّدة للغاية تستخدمها جوجل.

النتائج الّتي نراها هي محاولة الخوارزميّات لتزويدنا بالمعلومات الّتي قد تكون أكثر صلة بما قمنا بالبحث عنه.

كيف تعرف جوجل ما هو مناسب لبحثنا؟

تتنبّأ جوجل بما هو ملائم باستخدام خوارزميّة التعلّم الآليّ الّتي تحلّل كلّ إدخال على حِدة.

إنّ بياناتي وبياناتك وبيانات أيّ شخص آخر هي ما يساعد هذه الخوارزميّة على التنبّؤ بما هو ملائم بسهولة شديدة.

مثال على ذلك:

سنقوم بالبحث عن شيء ما وسنحصل على 10 نتائج في الصفحة الأولى من جوجل، ثمّ قمنا بالنقر على النتيجة الثالثة، لأنّها الأقرب ممّا كنّا نبحث عنه.

تلاحظ خوارزميّات جوجل أنّ غالبيّة الأشخاص ينقرون على النتيجة الثالثة، ستتعلّم الخوارزميّة أنّ الخيار الثالث مناسب لكثير من الأشخاص، وبالتالي يجب رفعه

تكلفة النقرة والتكلفة لكلّ ألف ظهور

تفرض جوجل رسومًا على المُعلِنين بطريقتين.

· واحد على أساس تكلفة النقرة. هذا يعني أنّنا ندفع في كلّ مرّة ينقر فيها شخص ما على إعلاننا.

· الدفع مقابل 1000 ظهور. هذا يعني أنّنا ندفع في كلّ مرّة يشاهد فيها شخص ما إعلاننا، بغضّ النظر عمّا إذا كان ينقر أم لا.

إعلانات جوجل AdSense

مصدر آخر لإيرادات جوجل هو خدمة جوجل AdSense الّتي تشبه إعلانات جوجل ولكن عوضا عن عرض الإعلانات على خدمات جوجل، فإنّها تعرض الإعلانات على مواقع أخرى. إنّه موجّه نحو الناشرين ومالكي مواقع الويب الّذين يمكنهم كسب من مَنصّاتهم من خلال السماح للإعلانات باستهداف زوّارهم.

كيف تعمل إعلانات جوجل AdSense

الطريقة الّتي تعمل إعلانات جوجل AdSense، هي أنّ خوارزميّات جوجل تحلّل المدوّنات والمواقع الّتي قامت بتقديم طلب لنشر الإعلانات عليها، وتدوّن نوع المحتوى الّذي تنتجه.

بعد ذلك، تختار بعض الإعلانات ذات الصلة بتلك المواقع. أو بإمكان تحديد فئات الإعلان من قِبل أصحاب المدوّنات، وبالإمكان اختيار الموقع الّذي يمكن لجوجل نشر الإعلانات عليه، وتغييره بمرور الوقت.

على سبيل المثال، يمكننا ملاحظة الكثير من الإعلانات على المواقع الّتي نتصفّحها يوميًّا، ومنها النصّيّة أو على شكل صور، وعندما نقوم بالنقر على تلك الإعلانات، فإنّ أصحاب المواقع يحصلون على نسبة مئويّة من الإيرادات (68% على وجه الدقّة)، وبالطبع تأخذ جوجل النسبة المتبقّية (32%). وتسمّى الميزة الّتي تعمل على تطبيقات الهواتف جوجل AdMob.

قد يهمك:

رأي المحرّر

من أكثر الأسئلة الّتي تدور في ذهن القارئ هي هل إعلانات جوجل فعّالة حقًّا؟

من خلال جولاتنا اليوميّة على الإنترنت سواء من يوتيوب أو خدمة البريد الإلكتروني Gmail أو خرائط جوجل والكثير من الخدمات الأخرى، سنلاحظ أنّ جوجل تتمتّع بالتأكيد بحصّة كبيرة في حياتنا اليوميّة.

وتتميّز جوجل عن غيرها من خلال قدرتها على الاستثمار بكثافة في إنشاء منتجات رائعة دون الحاجة إلى تحقيق الدخل على الفور.

فكيف لا تكون هذه الإعلانات مُجدية؟ إذا كانت تبلغ نسبة النقر إلى الظهور في إعلانات جوجل 8% تقريبًا. والإعلانات الصوريّة تنتج 180 مليون ظهور كلّ شهر.

بالنسبة للمستخدمين المستعدّين للشراء، تحصل الإعلانات المدفوعة على جوجل على 65% من النقرات.

و43% من العملاء يشترون شيئًا قد شاهدوه في إعلان على يوتيوب.

ووفقًا لجوجل، يكسب المُعلِنون 8 دولارات لكلّ دولار واحد ينفقونه على إعلانات جوجل. لهذا هناك عدّة أسباب تدفع المستثمرين إلى التفكير في الإعلان على جوجل، مؤمنين بفاعلية هذا الإعلان ورفعه نسب التحويل.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.