ثغرةٌ أمنية في متصفح سفاري تهدّد الخصوصية وأمن البيانات الشخصية

ثغرةٌ أمنية في متصفح سفاري تهدّد الخصوصية وأمن  البيانات الشخصية
أستمع الى المقال

صدمةٌ كبيرة لعشاق ومستخدمي أجهزة آبل بمختلف أشكالها، حين أظهر تقرير خاص خطورة تعرّض هذه الأجهزة وأصحابها إلى الاختراق والقرصنة والسقوط في فخ المواقع المخادعة.

فحسب المعلومات الجديدة والخطيرة، ربما يجد أصحاب أجهزة آبل المختلفة أنفسهم أمام مشكلة حقيقية تُمكّن -بكل أسف- المخترقين وأصحاب المواقع المخادعة من الحصول على معلومات التصفح الأخيرة لهم بسبب وجود (ثغرة) في متصفح سفاري.

فإنه وفقًا لما جاء عبر موقع FingerprintJS: توجد هناك ثغرة حسّاسة في متصفح سفاري من الإصدار Safari 15 على جميع الأجهزة الداعمة لهذا المتصفح بالإصدار الأخير، وتستهدف تلك الثغرة كل بيانات التصفح ومعلومات حسابات جوجل للمستخدمين.

ويضيف التقرير بأن هذه الثغرة تساعد المخترقين أو أصحاب المواقع الذين يعملون على جمع البيانات، حيث تسمح لهم -بكل سهولة- الحصول على معلومات التصفح الأخيرة عند استخدام سفاري، هذا طبعًا بالإضافة إلى معلومات حسابات جوجل المختلفة مثل: اسم المستخدم والصورة الشخصية وغيرها من البيانات التي قد تكون حساسة وتُلحقُ ضررًا بالمستخدمين، من خلال وقوعهم بين أيدي القراصنة التكنولوجية.

كيفية تجاوز هذه الثغرة وحماية بياناتك؟

بحسب ما أفادت به شركة FingerprintJS، أنها كانت قبل فترة قد أعلمت شركة آبل بهذه الثغرة المخيفة، وتحديدًا في يوم 28 نوفمبر الماضي للعام 2021، ولكنها لم تذكر شيئًا حول ما إذا تمّ حلَّ المشكلة أم لا. ويكمن الحلّ الحالي (مؤقتًا) لتجاوز هذه الثغرة وحماية خصوصيتك وبياناتك في حظر محتوى جافا سكربت عبر المتصفح أو استخدام متصفحات أخرى، وذلك من أجل تجنب المشكلة الحاصلة إلى أن تقوم شركة آبل بإيجاد حل كامل بشكل جذري ونهائي.

اقرأ أيضًا: كل شيء عن iOS 15: مميزات وعيوب والأجهزة التي ستحصل عليه وطريقة تحميله

الجدير بالذكر أن شركة آبل قد أطلقت الأسبوع الماضي تحديث رقم (iOS 15.2.1) إلى أجهزة آيفون، وكذلك تحديث رقم (iPadOS 15.2.1) إلى أجهزة آيباد بهدف إصلاح ثغرة خطيرة تتعلق ببروتوكول HomeKit DDoS الخاص بالشركة الذي يتيح إمكانية ربط جميع أجهزة آبل بالأجهزة المنزلية والتحكم فيها بسهولة وأمان.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.