أفاد تقرير جديد أن ويندوز 11 لا يعمل بشكل جيد على أجهزة الكمبيوتر بمعالجات AMD Ryzen، وينتظر أن تعمل شركة مايكروسوفت على حل هذه المشكلة في وقت لاحق من هذا الشهر الجاري.

 

وأطلقت شركة مايكروسوفت نظام التشغيل ويندوز 11 في جميع أنحاء العالم كتحديث مجاني لمستخدمي ويندوز 10 خلال الأيام القليلة الماضية وتحديدًا يوم 5 أكتوبر/تشرين الأول . وذكر مسؤولي منتجات ويندوز، أن ويندوز 11 يوفر تصميم نظيفًا وجديدًا وأبسط بكثير للمستخدمين .

 

كما يوفر العديد من الميزات الأخرى التي من بينها تقنية Direct Storage، وهي بمثابة ميزة تؤدي إلى تحميل أفضل في الألعاب من خلال السماح لبطاقة الرسومات بالوصول إلى قرص التخزين دون المرور عبر المعالج المركزي، ولكن الميزة تتطلب أجهزة أحدث لتعمل.

 

بالإضافة إلى ذلك، يوفر ويندوز 11 ميزة تسمح بتشغيل تطبيقات أندرويد للهواتف الذكية من خلال متجر تطبيقات أمازون.

 

في الوقت نفسه، يعتبر مستخدمي أجهزة الكمبيوتر بمعالجات AMD Ryzen غير راضيين عن ويندوز 11، حيث  تواجه أجهزتهم انخفاضًا في الأداء بنسبة تصل إلى 15 بالمائة في بعض الحالات.

 

وبالفعل، هناك مشكلتان أزعجتا مالكي الأجهزة التي تعمل بمعالجات AMD مع ويندوز 11 . المشكلة الأولى تكمن في أن الويندوز يضاعف زمن انتقال ذاكرة التخزين المؤقت إلى ثلاثة أضعاف، وبالتالي هذا قد يؤدي إلى تدهور الأداء بنسبة 3-5 في المائة، وقد تشهد بعض الألعاب، انخفاضًا في الأداء يصل إلى 15 في المائة.

 

وهناك مشكلة ثانية أيضًا مع تقنية AMD الأساسية المفضلة (preferred core) التي تهدف عادةً  على نقل الخيوط إلى أسرع نواة للمعالج. وتحذر AMD من أن المستخدمين قد يرون مشكلات في الأداء والمهام التي تعتمد على وحدة المعالجة المركزية، خاصةً في المعالجات التي تحتوي على أكثر من ثمانية أنوية تبلغ 65 وات TDP تقريبًا.

 

يذكر أن كلًا من AMD ومايكروسوفت مشتركان بالفعل في ذلك وقد صرحتا أنهما يبحثان في هذه المشكلات المعروفة لحلها عبر تحديث القادم. وبالفعل يتم تجهيز واعداد التحديث وسيتم طرحه في وقت لاحق من هذا الشهر.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.