أستمع الى المقال

أعلنت شركة مايكروسوفت عن صفقة لشراء شركة ألعاب الفيديو الأمريكية Activision Blizzard مقابل 68.7 مليار دولار نقدًا، وستكون هذه أكبر عمليّة استحواذٍ لشركة مايكروسوفت حتّى الآن، وقد تكون هذه أكبر صفقة على الإطلاق في عالم ألعاب الفيديو، وتليها عمليّة شراء LinkedIn في عام 2016 مقابل 26.2 مليار دولار

تتضمّن تشكيلة ألعاب Activision Blizzard مثل Call of Duty و Candy Crush و Warcraft و Diablo و Overwatch و Hearthstone وغيرهم. ووفقًا لمايكروسوفت، ستعمل الصفقة على تسريع نموّ أعمال الألعاب الخاصّة بها عبر الأجهزة المحمولة والكمبيوتر الشخصيّ ووحدة التحكّم والسّحابة وستوفّر الصّفقة أيضًا دورًا في رؤية طويلة المدى لشركة مايكروسوفت، في منافستها لشركة ميّتا، لبناء تقنيّات لإنشاء عالم افتراضيّ يسمّى metaverse.

في بيان لشركة مايكروسوفت أشارت أنّ Bobby Kotick سيستمرّ في العمل كرئيس تنفيذيّ لـ Activision Blizzard، وسيواصل هو وفريقه تركيزهم على قيادة الجهود لزيادة تعزيز ثقافة الشركة وتسريع نموّ الأعمال. وبمجرّد إغلاق الصفقة، فإنّ شركة Activision Blizzard ستكون مسؤوليّة Phil Spencer الرئيس التنفيذيّ لشركة Microsoft Gaming.

وستوسّع الصفقة بشكل كبير أعمال ألعاب الفيديو Xbox الكبيرة بالفعل لشركة مايكروسوفت، ومع Activision Blizzard، ستصبح مايكروسوفت ثالث أكبر شركة ألعاب في العالم من حيث الإيرادات، بعد Tencent و Sony. ومن المتوقّع أن تنتهي الصفقة في السّنة الماليّة 2023 لشركة مايكروسوفت، وتخضع للمراجعة التنظيميّة وموافقة مساهمي Activision Blizzard، مع العلم أنّ شركة Activision Blizzard تدير بالإضافة إلى أعمالها الأساسيّة في مجال تطوير ونشر الألعاب، شبكة عالميّة للرياضات الإلكترونيّة من خلال قسم ألعاب Major League. ولدى الشركة ما يقرب من 10000 موظّف في جميع أنحاء العالم.

الجدير بالذكر أنّ أسهم Activision Blizzard قد تراجعت بأكثر من 37% منذ أن سجّلت أعلى مستوى لها العام الماضي، متأثّرة بشكل كبير بمزاعم التحرّش الجنسيّ وسوء السلوك في شركة ألعاب الفيديو، ولا تزال الشركة تتعامل مع هذه المزاعم، أفادت صحيفة وول ستريت جورنال أن Activision Blizzard طردتْ أكثر من 36 موظّفًا وفرضت تأديبًا على 40 آخرين منذ يوليو / تمّوز الماضي.

وذكر Satya Nadella، الرئيس التنفيذيّ لشركة مايكروسوفت، في بيان: أنّ الألعاب هي الفئة الأكثر ديناميكيّة وإثارة في مجال الترفيه عبر جميع المنصّات اليوم وستلعب دورًا رئيسيًّا في تطوير منصّات metaverse.

وبموجب الصفقة المقترحة، ستدفع مايكروسوفت 95 دولارًا أمريكيًّا / سهم لـ Activision Blizzard، علاوة بنسبة 45% على سعر الإغلاق السابق. وارتفع سهم Activision Blizzard بأكثر من 33% في تداول ما قبل السّوق.

وتجدر الإشارة إلى أنّ مايكروسوفت قد أَلغت في مارس / آذار 2021 صفقة استحواذ بقيمة 7.5 مليار دولار على ZeniMax Media، الشركة الأمّ لشركة Bethesda Softworks، وهي إحدى أكبر شركات الألعاب المملوكة للقطاع الخاصّ في الصناعة والّتي تضمّ ألعاب مثل Fallout و The Elder Scrolls و Doom و Quake و Wolfenstein و Prey و Dishonore، وفي عام 2014 اشترت مايكروسوفت شركة Mojang المصنّعة لـ Minecraft في صفقة قيمتها 2.5 مليار دولار.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.