أستمع الى المقال

أصدرت شركة ميتا، المالكة لفيسبوك، تقريرها للربع الثاني من العام 2022. والذي يبيّن أنها خسرت أكثر من نصف قيمتها السوقية منذ بداية العام. إذ تدهورت إيراداتها بشكل كبير وانحدرت قيمة أسهمها في السوق.

وفق التقرير فإن إيرادات ميتا أصبحت تعادل 28.82 مليار دولار أميركي، فيما كانت إيرادات الشركة في العام الماضي 29.07 مليار دولار أميركي. وانحدرت قيمة الأسهم لتصبح 2.46 دولاراً أمريكياً للسهم الواحد، وتقابل هذه القيمة في العام الماضي قيمة تعادل 3.61 دولاراً للسهم الواحد. 

انخفضت الإيرادات السنوية بنسبة 1 % ليكون الانخفاض الأول من نوعه تاريخياً للشركة، وهو ما دعا إلى تدهور أسعار أسهم الشركة في السوق، وما حدا بإنغو ويرمان، وهو محلل اقتصادي يعمل لدى بنك DZ Bank الذي يعد مؤسسة مركزية لحوالي 800 مصرف تعاوني، إلى خفض سعر السهم المستهدف (تقدير للسعر المستقبلي للسهم) إلى 140 دولار أميركي. كما قام بخفض مرتبة أسهم الشركة لتصبح من الموصى ببيعها أو تصفيتها.

توقعات Lotame لانحدار فيسبوك ومدى دقتها

في خريف العام الماضي حللت شركة Lotame، وهي شركة رائدة في مجال تحليل البيانات، التأثير المالي المحتمل لميزة شفافية تتبع التطبيقات التي أطلقتها آبل العام الماضي. وفي التقرير الذي أصدرته الشركة توقعت في عام 2022 انخفاض عائدات العديد من منصات التكنولوجيا العملاقة مثل فيسبوك وتويتر ويوتيوب، بنحو 16 مليار دولار أمريكي. والغريب هنا أن التقرير أوضح أن 12.8 من أصل 16 مليار دولار سيكون نصيب منصة فيسبوك من الخسارة، أي ما يقارب الـ 81 %.

كانت فيسبوك قد حذّرت من تأثير ميزات الخصوصية التي أطلقتها آبل في 2021. وأشار  ديفيد وينر وهو المدير المالي السابق لفيسبوك خلال مكالمة جمعته مع محللين اقتصاديين إلى أن الضرر الذي ستنتجه ميزة الخصوصية تلك سيكافئ 10 مليار دولار أميركي، وهو رقم يشكل ضربة موجعة للشركة.

يكمن السبب الأساسي لتأثر فيسبوك الشديد بميزة الخصوصية التي أطلقتها آبل، في أن الميزة تقلل من قدرة فيسبوك على استهداف مستخدمي هواتف آيفون، وبالتالي تحد من وصول المُعلنين إلى هؤلاء المستخدمين، وإنشاء إعلانات مستهدفة أكثر دقة.

يبدو أن ميزة الخصوصية التي أثرت سلباً على فيسبوك لاقت إقبالاً من قبل مستخدمي أجهزة آبل، حيث بينت Flurry Analytics، وهي شركة أميركية متخصصة في مجال التحليلات والتحويلات النقدية والإعلانات على الأجهزة المحمولة، أن أكثر من 81% من مستخدمي نظام iOS اختاروا ألا يتم تتبعهم من قبل تطبيق فيسبوك.

بالنسبة للمُعلنين الذين يستخدمون فيسبوك كمنصة لإعلاناتهم فقد واجهوا صعوبة في تتبع سلوكيات المستخدمين، وأصبحوا مجبرين على استخدام طرق أخرى لإكمال أعمالهم على المنصة. أما بالنسبة لفيسبوك فإن الميزة أدت إلى خسارة المنصة لبيانات مهمة حول مستخدمي نظام iOS، والتي كانت تمكن فيسبوك من تحديد هويّة المستخدمين الأفضل والأكثر درّاً للأرباح.

لم تكن فيسبوك وحدها المتضررة من ميزة الخصوصية التي أطلقتها آبل فبحسب تقرير Lotame  فإن سناب شات ستخسر ما يقارب الـ 545 مليون دولار أميركي من الإيرادات. كما توقع التقرير بأن منصة تويتر ستخسر ما يعادل الـ 323 ملون دولار أميركي، فيما يوتيوب ستنخفض إيراداتها بقيمة 2.2 مليار دولار أميركي.

أضرار فيسبوك بالأرقام

مقارنة أبرز النتائج المالية للربع الثاني بين عام 2021 و2022 بالدولار الأمريكي

الربع الثاني 2021الربع الثاني 2022نسبة الفرق بين العامين
إجمالي الإيرادات29.07 مليار28.82 مليار1%
الدخل الصافي10.39 مليار6.68 مليار36%
قيمة السهم الواحد3.612.4632%

مقارنة النتائج المالية بين الربع الأول والربع الثاني من عام 2022 بالدولار الأمريكي

الربع الأولالربع الثاني
إجمالي الإيرادات56.72 مليار28.82 مليار
الدخل الصافي14.15 مليار6.68 مليار
قيمة السهم الواحد5.192.46
هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.