لعبة PlayerUnknown’s Battlegrounds أو كما تسمى اختصاراً (PUBG) هي لعبة إطلاق نار جماعية من منظور الشخص الأول والثالث (FPS & TPS) تصنف من ألعاب (Battle Royal)، تم إطلاقها على الحاسوب في 20 ديسمبر من عام 2017 ونالت شهرة واسعة بين اللاعبين، حيث كانت من الأوائل على مستوى الموازنة بين عناصر اللعبة، من نوع الأسلحة وتقنيات التحفي والنطاق المتحرك (Zone) الذي يدفع اللاعبين للمواجهة لخلق بيئة متكافئة تجمع مئة لاعب على أرض المعركة، لتنتهي بفوز لاعب واحد أو مجموعة واحدة.

طوِّرت اللعبة من قبل شركة Bluehole Studio الكورية التي سميت لاحقاً ب Krafton. أُطلقت اللعبة على بقية المنصات في وقت لاحق من نفس العام ولكن بقيت المفاجأة الكبرى عندما أعلنت Krafton عن شراكة بينها وبين شركة Tencent الصينية، والتي تمتلك مسبقاً أسهماً في شركة Krafton، لتطوير لعبة PUBG Mobile في عام 2018 لتتوفر اللعبة على منصتي Android و IOS.

Andy Character | المصدر: PUBG Mobile

PUBG Mobile:

اللعبة المخصصة للهواتف صممت على نفس المحرك التي صممت عليها لعبة الحاسوب وهوUnreal Engin 4 ، وكان تحدياً كبيراً أن تكون بنفس مواصفات اللعبة الأصلية، بسبب كثرة العناصر التي تطلب عتاد هائل لا تتمتع به الهواتف على عكس أجهزة الحاسوب. حاولت الشركة تقليل العناصر البصرية وجودتها بالإضافة إلى الاستغناء في البداية عن عدة تقنيات في اللعبة مثل منظور الشخص الأول وارتداد الأسلحة عند الإطلاق لتوفير تجربة ممتعة للاعبي الهواتف. وبالفعل نجح الإصدار بجذب انتباه اللاعبين وتجاوز عدد التحميلات المليون تحميل خلال أيام عدة.

تخبطات اللعبة:

كان من الصعب بالنسبة للشركة الحفاظ على جودة اللعبة تزامناً مع تزايد هائل في أعداد اللاعبين. سرعان ما برزت أنواع كثيرة من أساليب الغش والاحتيال في اللعبة سواء كان عن طريق برمجيات صغيرة تنصب على الهواتف أو من خلال أخطاء في اللعبة نفسها (Bugs) تسمح للاعب بامتلاك قدرات متضاربة مع منطق وفيزيائية اللعبة. في الإصدارات الأخيرة من اللعبة بات بإمكان بعض اللاعبين أن يصبحوا غير مرئيين في اللعبة أو أن اللاعب يطير في اللعبة أو أنه يصيب الهدف تلقائياً دون أن يصوب بشكل جيد، كل هذه المشاكل تحصل في العديد من الألعاب الجماعية، ولكن الغريب ألا تهتم الشركة بمحاولات السيطرة عليها بحظر بعض البرمجيات أو بحل المشكل التقنية في اللعبة بشكل سريع. باتت مشاكل اللعبة تثير استياء اللاعبين خصوصاً في غياب الدعم السريع، فالعديد من المشكلات تستغرق أكثر من ثلاثة أشهر حتى تقوم الشركة بإصدار تحديث يقوم بإصلاحها.

الألعاب الضخمة التي تمتلك عدداً كبيراً من اللاعبين، لا بد أن يكون لها فريق تقني ضخم يعمل على حل المشكلات بشكل سريع وإطلاق تحديثات تحد من مشاكل اللعبة، ففي الأشهر الأخيرة اكتشف بعض اللاعبين ثغرة في اللعبة تجعل عملية إدخال الـ 100 لاعب في اللعبة غير متكافئة (Matchmaking). حيث أن إعطاء شارة القيادة لعضو من الفريق يملك تقييماً متدنياً، يجعل أغلبية اللاعبين الذين ينزلون إلى ساحة المعركة ممن يمتلكون تقييماً متدنياً أيضاً، الأمر الذي جعل من الصعب انضمام لاعبين جدد إلى اللعبة بسب سوء ربط اللاعبين الذي يمتلكون تقييماً مشابهاً لبعضهم.

الرويال باس:

تم إطلاق الرويال باس للعبة PUBG Mobile كوسيلة لتحقيق الأرباح، وذلك لأن اللعبة مجانية بعكس نسخة الحاسوب والمنصات الأخرى. حيث يشترك اللاعب بمبلغ مادي في كل موسم ليحصل على ثياب للشخصية وألوان مختلفة للأسلحة في اللعبة. أثارت هذه الخاصية مشاكل أخرى في اللعبة بما يتعلق بمساحات تلقي الضرر أو الـ (Hitboxes)، حيث أن الشخصية التي ترتدي ثياباً أضخم من شخصية أخرى تتلقى الضرر بشكل أكبر، أو أن الشخصية التي ترتدي قبعة ضخمة تصبح إمكانية إصابتها بالرأس أكبر. بالإضافة إلى الاستبعاد المستمر الذي تخلفه كثرة الثياب والأسلحة والسيارات في اللعبة لأجهزة الهواتف المتوسطة، حيث باتت اللعبة تمتلك كماً هائلاً من العناصر البصرية والصوتية التي زادت بدورها من حجم اللعبة وصارت حركات اللاعبين بطيئة  وتسيء لتجربة اللعب على الهواتف. وكذلك بات من الواضح اهتمام الشركة المستمر بالرويال باس وتحقيق الأرباح بشكل جنوني أكثر من اهتمامها بتوفير بيئة متكافئة في اللعبة خالية من الأخطاء وسلسة كما كانت في بدايتها.

رويال باس 18 | المصدر: PUBG Mobile

إصدار لعبة الموبايل على الحواسيب:

تم إصدار نسخة خاصة منPUBG Mobile  لأجهزة الحاسوب وذلك لتحسين جودة ال (Matchmaking)، بحيث يُمنع لاعب على الحاسوب من مواجهة لاعب على الهاتف، وللسيطرة على اللاعبين الذين قاموا بتنصيب اللعبة من محاكٍ لنظام Android على حواسيبهم. التوسع الشديد التي قامت به شركة Tencent  جعلت المشاكل تظهر بشكل أسرع وتستمر لمدة أطول. فظهرت برمجيات غش عديدة لنسخة المحاكي التي تسبب خللاً في ال (Matchmaking) وخللاً في التصويب وغيرها التي يستمر بعضها إلى الآن. بالإضافة إلى سوء نسخة المحاكي من الناحية البصرية وفيزيائية اللعب التي من الواضح أنها مخصصة للهواتف وليس للحواسيب. حيث كان من الأفضل منع الحواسيب من تثبيت اللعبة المخصصة للهواتف بدلاً من إصدار نسخة هواتف مخصصة للحواسيب.

منع اللعبة في الهند:

في 2 من سبتمبر 2020 أعلنت وزارة التكنولوجيا في الهند منع لعبة PUBG Mobile الصينية بسب انخراطها في أنشطة تهدد سيادة الهند وسلامتها تزامناً مع التوتر السياسي بين البلدين. الأمر الذي ألحق خسائر هائلة باللعبة، إذ أن سوق الألعاب الإلكترونية في الهند نشيط وعدد لاعبي PUBG Mobile في الهند كان كبيراً. الأمر الذي دفع شركة Krafton إلى التدخل والإعلان عن نسخة جديدة من اللعبة بعنوان Battlegrounds Mobile India ببداية يوليو من هذا العام. الإصدار الجديد من Krafton يكاد يكون نسخة مشابهة تماماً لـ PUBG Mobile ولكنها قد تلمح لتوتر بين الشركتين.

Battlegrounds Mobile India | المصدر: Krafton

PUBG new State

أزاحت شركة Krafton في نهاية فبراير 2021 الستار عن تشويقية لعبة هواتف جديدة تحمل اسم PUBG new State التي تبدو مشابهة اكثر للعبة الأصلية على الحواسيب. الأمر الذي يثير التساؤل فيما إذا كانت لعبة  PUBG Mobile ستبقى محافظة على استمراريتها وتطويرها اعتماداً على اللعبة الأصلية، أم أن كلا اللعبتين ستسلكان اتجاهين مختلفين، أي أن اللعبة المطورة من Krafton ستكون مبنية على لعبة الحواسيب من ناحية الخرائط والأسلحة الجديدة بينما ستتبع الأخرى منحى مختلف.

PUBG new State | المصدر: Krafton

وبالتأكيد يجب على Tencent القلق فبوجود مشاكل كثيرة في اللعبة وبظهور نسخة تبدو أفضل في المستقبل، فربما حقاً تقترب PUBG Mobile من نهايتها مفسحة المجال أمام PUBG new State.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.