أستمع الى المقال

التقط تلسكوب هابل الفضائي صورًا لأبعد نجم على الإطلاق، هذا النجم موجود منذ أول مليار سنة بعد الانفجار العظيم ،و هو أبعد نجم فردي شوهد إلى يومنا هذا، محطّمًا الرقم القياسي السابق المسجل في عام 2018 عندما حدد هابل نجمًا يعود تاريخه إلى وقت كان عمر الكون فيه أربعة مليارات سنة.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.