قادمة من المكسيك بحلّة جديدة، Forza Horizon 5 أفضل لعبة سباق على الإطلاق

قادمة من المكسيك بحلّة جديدة، Forza Horizon 5 أفضل لعبة سباق على الإطلاق
أستمع الى المقال

دائماً عند الحديث عن ألعاب السباق يبقى السؤال الحاضر: هل يبحث اللاعب عن أكثر لعبة واقعية تجعله يشعر وكأنه يقود سيارة حقيقية؟ أم يبحث عن لعبة خيالية تجعله يطير بالسيارات ومن ثم يرتطم بالأرض ويكمل السباق؟ لعبة Forza Horizon 5 لديها الخلطة السحرية التي ترضي من خلالها جميع الأذواق.

أصدرت الشركة البريطانية Playground Games في 9 من الشهر الجاري أحدث ألعابها Forza Horizon 5 والتي عملت على تطويرها ما يقارب الثلاث سنوات. هي لعبة سباق سيارات فردية وجماعية تصنف تحت ألعاب العالم المفتوح وتدور أحداثها في المكسيك. تعتبر شركة Xbox Game Studios الناشر الحصري للعبة، لذلك فإن اللعبة متوفرة حتى الآن بشكل حصري على منصتي Xbox وPc.

يختلف هذا الإصدار عن الإصدار الرابع – والذي كانت تدور أحداثه في المملكة المتحدة – بحجم العالم “الخريطة” الذي بات أوسع بنسبة 50 بالمئة منها في الإصدار السابق. كما يحتوي هذا الإصدار على عدد هائل من السباقات والأحداث “Events” التي تسمح للاعب بخوض مغامرات وبطولات تجعله يحصد الألقاب ويتقدم باللعبة أكثر. بالإضافة إلى توفير ميزة صنع حلبات سباق للاعبين، بحيث يتمكن اللاعب من صنع حلبة سباق ومشاركتها مع اللاعبين الأخرين وإدارة السباقات داخلها.

التحكم في Forza Horizon 5:

التحكم بالسيارات مشابه إلى حد كبير للإصدار السابق، بملاحظة بسيطة أن شدة الفرامل وحركة انزلاق السيارات والإحساس بثقل السيارات باتت أصعب هنا، ولكن سرعان ما يعتادها اللاعب. الملفت للنظر أن السيارات مختلفة بين بعضها البعض بشدة من ناحية التحكم، شدة الفرامل وانزلاق العجلات، فبوجود أكثر من 500 سيارة في اللعبة وبالاختلاف الموجود بينها من ناحية التحكم والشكل تقدم لنا اللعبة تجربة متنوعة وفريدة في عالم السيارات.

حافظت Forza Horizon 5 على أسلوبها في التحكم بالسيارات، لا تتبع الواقعية بشكل مطلق وفي نفس الوقت تحافظ على رغبتها بإرضاء السائقين المحترفين محبي الواقعية اللذين يجلسون أمام عتاد التحكم بالسيارات يلبسون قفازاتهم ويبدؤون السابق.

منظور السائق متنوع أيضاً كما في الإصدار السابق، حيث يحتوي على 6 مناظير قيادة تقدم تجربة لعب مميزة وسلسة وتناسب جميع اللاعبين. كما ان نظام ال Rewind الموجود في الإصدار السابق متوفر أيضاً في هذ الجزء وهي خاصية – يمكن إلغاء تفعيلها في الإعدادات – تمكن اللاعب من إعادة الزمن إلى الوراء لتفادي أخطاءه، مصممة بعناية وخالية من الأخطاء بالرغم من كثافة الرسوميات في البيئة المحيطة. كل هذا يجذب بلا شك المزيد من اللاعبين الجدد غير المتمكنين بشكل جيد في ألعاب السيارات وتساعدهم على فهم فيزيائية اللعبة حتى يصبحوا محترفين.

نظام المكافآت في اللعبة مسل ويرفع من الروح التنافسية فيها، حيث إن النظام المسؤول عن تتبع معلومات جودة قيادة اللاعب دقيق ويجمع أكبر قدر ممكن من المعلومات حول مسافة الانزلاق والسرعة القصوى وعدم الالتزام بالقوانين.. الخ. ومكافأة اللاعب على أساسها.

اختلاف القيادة بين المنظورين في Forza Horizon 5

الرسوميات والمؤثرات البصرية:

الخريطة في هذا الإصدار هائلة وتتميز بشدة عن الإصدارات السابقة من اللعبة، المناخ متنوع وكذلك التركيز على التفاصيل الدقيقة، حيث يمكن ملاحظة قطرات الندى على السيارة عند هطول المطر، الاختلاف بين آثار عجلات السيارة في طريق ترابي وبين آثارها في طريق معبّد وكذلك الآثار التي تظهر على السيارة بعد الارتطام بعنصر آخر في اللعبة.

البيئة “المكسيكية” في Forza Horizon 5 خلابة وشديدة التنوع، يمكن القيادة لساعات دون المرور بمكانين عناصرهما البصرية متشابهة. توجد الطرق الجبلية، الوديان، الممرات البركانية والشواطئ وجميعها تقدم لنا بيئة جميلة مستنبطة من وحي مدن، أدغال، قرى المكسيك ومعالمها الأثرية.

صورة بالقرب من المدينة الأثرية في Forza Horizon 5

الظروف الجوية في اللعبة ترفع من سقف متعة اللعبة وتزيد من صعوبة قيادة السيارة، فالسيارة في الجو الماطر تختلف قيادتها بشدة عنها في الشمس وعلى الرمال. يمكن ملاحظة هذا بوضوح في الحدث “في عين العاصفة” حيث يقود اللاعب إلى داخل عاصفة استوائية لاستكشاف منطقة أثرية مع صديق مكسيكي. البرق والرعد والطرق الموحلة أقل ما يقال عنها أنها رائعة وتقدم تجربة لعب فريدة.

النظام المسؤول عن وضع الرسومات والأشكال على هيكل السيارات وتلوينها يبدو رائعاً ويسمح للاعبين بالتعبير عن أنفسهم من خلالها، بالإضافة إلى الخيارات العديدة التي توفرها اللعبة للتغيير بين أنواع العجلات وقطع السيارة الأخرى.

قوام التصاميم “Textures” زادت من واقعية اللعبة وباتت مختلفة بشدة الآن، يمكن التمييز بوضوح بين الأسطح العاكسة، الشفافة، الطرقات والشخصيات، جميعها تبدو واقعية وتتفاعل مع الضوء بشكل آني وسريع.

الموسيقى والأصوات في Forza Horizon 5:

الأغاني التي تبث من المذياع في السيارة تجعلك تنسى الفرامل حتى تخرج السيارة من الطريق وتخسر السباق، إنها ببساطة اللمسة الفنية الأخيرة التي تضاف إلى تحفة Playground Games، فهي تناسب جميع الأذواق ومتزامنة بشكل مثالي مع سرعة السيارة.

الأصوات الجانية في اللعبة زادت من واقعيتها، حيث يرافق تنوع السيارات تنوع في أصوات محركاتها أيضاً، ويمكن التمييز بين صوت المحرك قبل وبعد تطويره. أصوات الرعد والأشجار والقيادة على الرمل، جميعها رهيبة وتحمل الكثير من التفاصيل لمحبي ألعاب السباق.

يمكن الاندماج بشكل أكبر مع المنظور المختار للقيادة، حيث إن شدة الأصوات وعمقها بات يختلف الآن مع اختلاف المنظور، فباختيار منظور الشخص الثالث “حيث ترى الهيكل الخارجي للسيارة ” تكون الأصوات الخارجية أعلى بينما صوت المذياع يكون أخفض قليلاً، والعكس في حال اختيار منظور الشخص الأول ” حيث تشاهد الطريق من وجهة نظر السائق”.

الموسيقى وصوت محرك السيارة في لعبة Forza Horizon 5

يمكن تحديد الشخصية التي تمثلك في اللعبة بشكل دقيق، يمكن تحديد شكل ولون الشعر، لون البشرة وفيما إذا كنت تمتلك طرفاً صناعياً أو أنك ترتدي إكسسوارات، وبجانب كل هذا يمكنك اختيار اسم من بين أسماء كثيرة ليكون اسم شخصيتك في اللعبة. الاسم المختار يكون الاسم الذي تتفاعل به مع بقية الشخصيات خلال القصة.

اقرأ أيضاً: الموسم 11 من Apex Legends، هل يكون أفضل موسم في اللعبة؟

اللعبة تتحول إلى تريند في العالم العربي:

نظام التقاط الصور وتحريرها في هذا الإصدار متقدم بشكل كبير من الإصدارات السابقة، حيث يمكن الآن التحكم بشكل أكبر بالكاميرا. سرعة الغالق، حدة ال Focus وفتحة العدسة بالإضافة إلى العديد من الخيارات الأخرى التي تسمح بتغيير طبيعة وألوان الصورة والتي تجعل من صورتك الملتقطة، صورة واقعية يصعب تمييزها عن صورة حقيقية.

لشدة واقعية الصور الملتقطة من اللاعبين قام العديد منهم بمشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي تحت عنوان “قد تظنها صورة حقيقية، لكنها من لعبة Forza Horizon 5 ” لتتحول لاحقاً على تريند، وينشر اللاعبون صوراً حقيقية من شوارع مدنهم تحت عنوان “قد تظنها صورة من لعبة Forza Horizon 5، لكنها في الواقع صورة حقيقية”.

الفريد هو أن الموقع الالكتروني للعبة نفسها قام بإنشاء منافسات لاختيار أفضل الصور الملتقطة في اللعبة، ليتنافس اللاعبون بين بعضهم لالتقاط صور لسياراتهم في العالم المفتوح من المكسيك. يمكنك مشاهدة بعض من الصور التي التقطتها من داخل اللعبة.

المواصفات المستحسنة للتشغيل:

المعالج:   AMD Ryzen 1500X أوIntel Core i5-8400

كرت الشاشة: AMD Radeon RX 590 أو  Nvidia GTX 1070

الذاكرة العشوائية : 16 GB RAM

المساحة: 105 GB

كما يمكن شراء اللعبة من متجر على متجر Steam أو من خلال تطبيق XBox

الملخص والتقييم النهائي:

قد تبدو اللعبة غير مختلفة بشكل جذري من ناحية التحكم عن الإصدار السابق، ولكنها بالتأكيد نقلة نوعية من ناحية الرسوميات والمؤثرات الصوتية والبصرية. اللعبة بلا شك من بين أفضل ألعاب السباق إن لم تكن أفضلها على الأطلاق. هي ببساطة لعبة متكاملة لم تُهمل أي جانب فني أو تقني إلا وأولته الكثير من العناية والاهتمام لتصبح اللعبة في النهاية تحفة فنية متكاملة.

التقييم النهائي 10/10.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.