ذاكرة الوصول العشوائي (الرام): ما هي وما هو الحجم المناسب وهل تحتاج إلى ترقيتها في جهازك؟

ذاكرة الوصول العشوائي (الرام): ما هي وما هو الحجم المناسب وهل تحتاج إلى ترقيتها في جهازك؟
أستمع الى المقال

سنتعرف سويًا خلال هذا المقال الذي هو بمثابة دليل كامل على كل شيء يتعلق بـ ذاكرة الوصول العشوائي (الرام) بداية تعريفها (ما هي الرام) ولماذا نحتاج إلى ترقيتها في الأجهزة وما هي السعة المناسبة لاستخدامك وهل حقًا أنت بحاجة إلى ترقية الرام في جهازك إلى غير ذلك من التفاصيل.

ما هي ذاكرة الوصول العشوائي (الرام)

تعتبر ذاكرة الوصول العشوائي (الرام) شكل من أشكال التخزين المؤقت للكمبيوتر الذي يسمح باستلام البيانات المخزنة وقراءتها على الفور، وعندما تقوم بتشغيل برنامج معين على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، وقتها سيتم تخزينه مؤقتًا في ذاكرة الوصول العشوائي لسهولة الوصول إليه، بدلاً من كتابته على محرك الأقراص الثابتة.

مصدر الصورة موقع crucial

وإذا اعتمدت وحدة المعالجة المركزية في الكمبيوتر الخاص بك على محرك الأقراص الثابتة بدلًا من الرامات في تنفيذ المهام، وقتها سيتحرك أداء الجهاز بوتيرة بطيئة على عكس تمامًا اعتماد المعالج على الرام. وتعد ذاكرة الوصول العشوائي الكافية ضرورية لسرعات الأداء السريع من خلال ضمان مساحة كبيرة لتخزين البيانات على الفور.

وتعرف ذاكرة الوصول العشوائي (الرام) باسم ذاكرة القراءة والكتابة أيضًا، وهو نوع من الذاكرة مؤقت، إذْ إنَّ المعلومات تٌفقد منها بمجرد انقطاع التيار أو إذا أعيد مثلاً تشغيل الكمبيوتر.

لماذا تحتاج إلى رفع سعة ذاكرة الوصول العشوائي في جهازك؟

الآن يجب أن تكون أنت شخصيًا قادرًا على الإجابة عن هذه السؤال خصوصًا بعد أخذ نبذة تعريفية للرام في السطور أعلاه. عمومًا، زيادة أو رفع سعة ذاكرة الوصول العشوائي شيء مهم للغاية بالتأكيد، حيث كلما زادت سعة الرام كان بإمكانك القيام بالعديد من المهام في وقت واحد بدون التعرض للمشكلة الشائعة جدًا (تهنيج الجهاز).

فمثلًا، ستكون قادرًا على فتح أكثر من برنامج في نفس الوقت والعمل على الجهاز بشكل سلس للغاية. ولهذا ينصح بضرورة زيادة سعة الرامات خصوصًا إذا كنت تستخدم نوعية البرامج التي تتطلب موارد كثيفة.

ما هي سعة ذاكرة الوصول العشوائي (الرام) المناسبة؟

في حالة إذا كنت تسأل نفسك ، “ما هو حجم الرام المناسب أو ما مقدار الذاكرة التي أحتاجها؟” فمن المهم أن تدرك أن ذاكرة الوصول العشوائي التي ستحتاجها للحصول على أداء سلس تعتمد على طريقة استخدامك لجهاز الكمبيوتر الخاص بك، فلا يوجد حل واحد يناسب الجميع عندما يتعلق الأمر بمقدار ذاكرة الوصول العشوائي. ما يتلخص في كل ذلك هو مقدار تخزين البيانات التي تتطلبها برامجك.

على سبيل المثال، إذا كنت فقط تحتاج إلى كمبيوتر للقيام ببعض المهام مثل تصفح الإنترنت وتدوين الملاحظات وكتابة المستندات وأمور من هذا القبيل، فلن تكون إلى ذاكرة وصول عشوائي بسعة كبيرة. في المقابل، إذا كنت تستخدم نوعية البرامج التي تتطلب موارد كثيفة، فمن المؤكد أنك ستحتاج إلى ذاكرة بسعة كبيرة.

وفي السابق كانت سعة ذاكرة الوصول العشوائي من 2 جيجابايت إلى 4 جيجابايت كافية إلى حد ما للتعامل مع أغلب البرامج، لكن في الوقت الحالي السعة الموصى بها تكون على الأقل تقدير 8 جيجابايت (كحد أدني).

هل تحتاج إلى زيادة سعة ذاكرة الوصول العشوائي (الرام) في جهازك؟

كيفية معرفة إذا كنت بحاجة إلى زيادة سعة ذاكرة الوصول العشوائي (الرام) أم لا على جهازك؟ يمكنك التحقق من هذا الأمر بطريقة مضمونة للغاية من خلال مدير المهام أو التاسك مانجر “Task Manager” في جهاز. فقط، انقر كليك يمين على شريط المهام واختر “Task Manager” أو انقر على اختصار “CTRL + ALT + DEL” في لوحة المفاتيح واختر Task Manager.

بعد ذلك، سيظهر مقدار إستهلاك ذاكرة الوصول العشوائي على جهازك أسفل تبويبة الميموري “Memory”. على سبيل المثال، في حالتي يتم إستهلاك أكثر من 70% من الذاكرة في تصفح الإنترنت واستخدام برنامج من برامج الصور، وهذا يعني أنني بحاجة إلى رفع سعة الذاكرة على جهازي.

كيفية معرفة مقدار استهلاك سعة الرام بالكامل لجهازك

ستساعدك هذه الخطوة أيضًا في معرفة إذا كنت بحاجة إلى زيادة سعة ذاكرة الوصول العشوائي على جهازك أم لا. قم بتشغيل التاسك مانجر بالطريقة أعلاه، ثم انقر على تبويبة “performance”، ثم انقر على الميموري “Memory”، وهنا يظهر مقدار الرام المستخدم أمام “in use”، ومقدار الرام المتاح أو الغير مستخدم أمام “available”. وبناءً على ذلك، يمكنك معرفة إذا كنت بحاجة إلى شراء رام جديدة أم لا.

ما هو مقدار الرام التي تدعمهُ المذربورد في جهازك؟

ما هي الرام المناسبة لجهازك أو بمعنى آخر كيفية معرفة مقدار الرام التي تدعمهُ المذربورد في حاسوبك؟ ليس كل الأجهزة تدعم فكرة زيادة سعة ذاكرة الوصول العشوائي، ويمكن التحقق من مقدار الرام التي تدعمهُ المذربورد في جهازك من خلال الموقع الرسمي لجهازك أو من خلال موقع crucial، فبعد الدخول إلى الموقع، قم بالبحث بموديل البوردة لجهاز وستحصل على كافة التفاصيل.

ونفس الأمر أيضًا ينطبق على (النوع) استخدام الموقع الرسمي أو بعض الأدوات الخارجية الموثوق فيها لمعرفة نوع الرام المتوافق مع اللوحة الأم لجهازك.

وتأتي معظم اللوحات الأم أو المذربورد في أجهزة الكمبيوتر المحمول (اللاب توب) بفتحتين إلى 3 فتحات لذاكرة الوصول العشوائي، وفي حالة إذا كان الكمبيوتر المحمول يحتوي على ذاكرة وصول عشوائي (رام) بسعة 8 جيجابايت، فمن المحتمل أنه يستخدم شريحتين من ذاكرة الوصول العشوائي سعة 4 جيجابايت في فتحات منفصلة.

قد يهمك أيضًا: كيف تختار أفضل كمبيوتر محمول يناسب احتياجاتك

سنعمل في مقال قادم على تغطية بعض التفاصيل مثل أنواع الرامات وكيفية تسريعها بدون الحاجة إلى تحميل وتثبيت برامج طرف ثالث متخصصة في ذلك.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.