أستمع الى المقال

أعلن مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي لشركة ميتا، خلال الحدث السنوي “المحادثات” الذي يركز على المراسلة في ميتا يوم الخميس، أن واتساب أصبحت تقدم خدمات واجهة برمجة التطبيقات (API) مجانية قائمة على السحابة، والتي تسمى الآن WhatsApp Cloud API، وبإمكان أي شركة من أي حجم حول العالم باستخدامها مجانًا، في محاولة لاجتذاب المزيد من الشركات لاستخدام التطبيق.

ما هو API؟

واجهة برمجة التطبيقات (API) اختصار (Application Programming Interface)، هي ببساطة أداة تشبه شخص ما يأخذ الطلبات من العملاء وينقلها إلى الشركة. ثم يقوم هذا الشخص بإعادة الطلبات إلى العميل.

صُممت هذه الأداة خصيصًا للشركات المتوسطة والكبيرة التي ترغب في استخدام تطبيق واتساب مع عدد كبير من المستخدمين في الوقت ذاته. فالتعامل مع الشركات الكبرى أكثر صعوبة مع الشركات الناشئة، فهي تتعامل مع مئات الرسائل في ذات الوقت.

تقوم واجهة برمجة التطبيقات (API) بتوصيل تطبيقين برمجيين، مما يسمح لهما بنقل البيانات مع بعضهما البعض. تأخذ المعلومات من تطبيق برمجي واحد. وتقوم بنقلها إلى تطبيق البرنامج الآخر، ثم العكس، بمثابة توصيل أداة Chatbot للرد الآلي، بحساب واتساب الخاص بنا.

ما هي WhatsApp Cloud API؟

WhatsApp Cloud API هو ببساطة الإصدار السحابي من WhatsApp Business API والذي تم إطلاقه في عام 2019.

سابقًا كان عملية الحصول على WhatsApp Business API عملية صعبة، حيث كانت الشركات بحاجة للمرور عبر واحد من بين مئات من مزوّدي حلول WhatsApp Business. أما الآن يمكن لأي شركة أو مطور الوصول بسهولة إلى واجهات برمجة تطبيقات واتساب، وتخصيصها وفقًا للحاجة، وتسريع وقت الاستجابة للعملاء باستخدام WhatsApp API الآمن والقائم على السحابة. وستتحمل شركة ميتا الآن جميع الاستضافات والخوادم، مما يسهل على الشركات الحصول بسرعة وإعداد حساب WhatsApp Business API الخاص بهم مجانًا.

لكي ندرك معنى WhatsApp Cloud API لا بد لنا أن نفرق بين WhatsApp Business API و WhatsApp Business، فهناك فرقٌ شاسع بين التطبيقين

فتطبيق WhatsApp Business العادي الذي نعرفه جميعًا هو تطبيق يمكن تنزيله من متجر جوجل أو متجر آبل. وهو مصمم للشركات الصغيرة والناشئة، والتي تتعامل مع أسئلة واستفسارات محدودة من العملاء. مع وجود ميزات بسيطة مدمجة تساعدك في أتمتة بعض رسائل الترحيب الشائعة والرسائل الخارجية، مع إمكانية إرسال رسالة إلى 256 جهة اتصال في المرة الواحدة عبر التطبيق فقط.

في حين WhatsApp Business API قد صمم لمساعدة الشركات المتوسطة والكبيرة والتي تتعامل مع عدد كبير من أسئلة العملاء. مع وجود خيارات متقدمة في أتمتة الرسائل، كما بالإمكان إرسال عدد غير محدود من الرسائل، طالما أن محتوى الرسائل ليست ترويجية.

كيف يستفيد أصحاب الشركات من هذه الخطوة؟

توفر واجهة WhatsApp Cloud API للشركات طريقة سهلة لمزامنة الواتساب مع بقية خدمة العملاء، ويمكن إدارة البيانات والتفاعلات والتحليلات بسهولة أكبر في التطبيق، وستحصل الشركات على جميع الميزات الجديدة بشكل أسرع عبر Cloud API، مع عدم الحاجة إلى مزود خارجي، فيمكن الوصول إلى Cloud API مباشرة من ميتا مجانًا. وبالتالي لا تحتاج الشركات إلى تحمّل تكلفة استضافة واجهة برمجة التطبيقات السحابية وصيانتها.

بالإضافة إلى أن WhatsApp Cloud API يأتي مع جميع الميزات المتوفرة مع WhatsApp Business API سابقًا.

  • دمج رسائل واتساب مع أدوات الإدارة، مثل إدارة علاقات العملاء “CRM” وهو اختصار لـ (Customer relationship management) لتحليل بيانات تاريخ العملاء، للعمل على تحسين علاقة العملاء مع الشركة.
  • الشارة الخضراء لتوثيق رقم لنشاط تجاري ما للتأكد من صحة ارتباطه بشركة، وتستغرق عملية الموافقة من 3 إلى 14 يومًا، ولا يمكن تغيير هذا الرقم لاحقًا
  • إمكانية البث عبر واتساب والمراسلة الجماعية، إذ يصنف حساب WhatsApp Business API الرسائل إلى نوعين، رسائل من طرف المستخدم؛ وهي في كلّ مرة يرسل فيها المستخدم رسالة إلى قناة واتساب الخاصّة بالشركة، ستفتح نافذة على لمدة 24 ساعة. ضمن نافذة الـ 24 ساعة هذه يمكنك إرسال أي رسالة إلى المستخدم دون أي قيود إطلاقا. ورسائل من طرف النشاط التجاري؛ حيث سيتعيّن إرسال رسالة إلى مستخدم خارج نافذة الـ 24 ساعة، وتحتاج إلى استخدام القوالب الرسائل من واتساب الجاهزة، خلاف ذلك، لا يسمح واتساب بإرسال أيّ رسائل للعميل لأنّ ذلك يعتبر إزعاجاً.
  • WhatsApp Chatbot وأتمتة الدردشة والرسائل الترحيبية، ورسائل الرد السريعة على الرسائل التي تتكّر عادة. وفي حال عدم قدرة Chatbot من التعامل مع طلب عميل معين، فيتم تسليم المحادثة مباشرة إلى وكيل.

مساعي مزودي الخدمات لتعزيز التواصل المباشر مع  العملاء

يتم التعامل يوميًا مع العديد من المؤسسات المالية وشبكات الدفع والبنوك وبطاقات الدفع بأنواع مختلفة، وذلك من خلال تبادل المعاملات عبر الكثير من الشركات مع عملائها، وتشوب هذه العملية الكثير من المشاكل الأمنية والصعوبات والروتين الممل، لذلك وجدت بعض الخدمات والشركات التي تأخذ على عاتقها إزالة أي تعقيد مالي يواجه الشركات في أثناء معالجة مدفوعات العملاء عبر الإنترنت. فلا شك بأن أي شخص يدير نشاط تجاري يسعى إلى تسهيل المعاملات لعملائه لكسب ثقتهم أولًا، وترغيبهم ببساطة التعامل وسرعة استجابة الشركة لاستفساراتهم وأسئلتهم، ومن بين الكثير من منصات المواقع التي تقدم هذه الخدمات، وحجزت منصة سترايب موقع ممتاز بين صفوة الشركات المنافسة الأخرى، لما تتمتع به من سمعة حسنة، وتعامل مع أكثر من 44 دولة حول العالم بشكل مباشر، ودعمها للكثير من العملات المحلية وحتى التعامل مع العملات المشفرة.

سترايب هي عبارة عن منصة إلكترونية لمعالجة الدفع. يمكن لأصحاب النشاطات التجارية استخدامه لقبول العشرات من طرق الدفع مع إضافة طرق دفع عديدة على موقع الويب الخاص بالشركة، مثل بطاقات الائتمان وبطاقات الخصم المباشر وجوجل باي وآبل باي وغيرها، ثم تحويلها إلى الحساب البنكي الخاص بصاحبة النشاط التجاري.

تأسست خدمة سترايب عام 2009، واستطاعت خلال الأعوام القليلة الماضية، أن تتجاوز كبرى الشركات حول العالم، كما استطاعت أن تنافس خدمات دفع أقدم منها مثل باي بال وأمازون باي. وأصبحت الآن الخيار الافتراضي للكثير من الشركات.

فوفقًا لبيانات PitchBook، أنه في شهر مارس / آذار لعام 2021 أعلنت الشركة أنها جمعت 600 مليون دولار من التمويل الجديد الذي يقدر قيمة الشركة بـ 95 مليار دولار، ما يقرب من ثلاثة أضعاف آخر تقييم تم الإبلاغ عنه بقيمة 36 مليار دولار اعتبارًا من أبريل 2020

تسمح سترايب لأصحاب المشاريع بقبول المدفوعات من بطاقات الائتمان ومعالجة هذه المدفوعات ومن مَحافظ الهاتف المحمول والشراء الآن ودفع الخدمات لاحقًا. يدعم سترايب أيضًا المدفوعات بمجموعة متنوعة من العملات المحلية والتي سيتم تحويلها إلى العملة التي تم اختيارها.

تطبيقات سترايب لدعم التواصل مع عملائها

أطلقت شركة سترايب سوقًا جديدًا للتطبيقات، مصممًا خصيصًا لجلب ميزات المحاسبة والتحليلات وإدارة علاقات العملاء والتسويق. من أهم هذه التطبيقات هي تطبيقات دعم العملاء لتأكيدات الاسترداد والتعامل مع بطاقات دعم العملاء أثناء استخدام سترايب للتعامل مع المدفوعات.

 ستسمح تطبيقات سترايب للعديد من التقنيات بالعمل معًا في مكان واحد. وسيتم إطلاق سوق تطبيقات سترايب الجديد مع أكثر من 50 تطبيقًا من شركات مثل Xero و Dropbox و Mailchimp و Ramp و DocuSign و Intercom، مما يجمع بين العديد من الأدوات الهامة التي تحتاج الشركات لتوظيفها في عمليات الدفع والتمويل.

 فعلى سبيل المثال، يمكن للشركة من خلال تطبيق Mailchimp الآن إرسال رسالة مستهدفة تلقائيًا كلما أكمل العميل عملية شراء. أو باستخدام تطبيق Intercom ، يمكن لفرق خدمة العملاء عرض تاريخ الدعم والدردشة بالكامل والرد على مشكلات محددة مباشرةً من خلال واجهة سترايب.

خطوات جريئة في مساعدة الشركات الناشئة

تتوفر حاليًا الكثير من الخدمات والأدوات التي تساعد الشركات الناشئة على السير على المسار الصحيح، وتعد من أفضل تلك الأدوات التي توفر سُبل أسهل لتواصل تلك الشركات مع عملائهم، والتفاعل والرد على كل الأسئلة والاستفسارات القادمة للشركة من قبل العملاء.

وتعد خطوة شركة ميتا في طرح WhatsApp Cloud API وسهولة وصول الشركات الناشئة لهذه الخدمة في غضون دقائق. بالإضافة على توفير الكثير من التكاليف، فهي لا تحتاج إلى الاتصال بمزود حلول الأعمال الذي سيحصِّل على رسومًا إضافية لمنحك حق الوصول إلى واجهة برمجة التطبيقات.

قد يكون من المبكر بالحكم على أداء WhatsApp Cloud API، ولكن بحسب المعطيات والمعلومات الأولية، ستكون تجربة غنية ومفيدة للعملاء وللشركات أيضًا باختلاف فئاتهم وتوجّهاتهم السوقية.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.