أستمع الى المقال

قالت شركة PayPal العملاقة للمدفوعات عبر الإنترنت إنها لا تسعى لشراء منصة Pinterest في أي وقتٍ قريب، منهيةً أيامًا من التكهنات التي دفعت الأسهم في منصة مشاركة الصور إلى الارتفاع.

وكانت قد ذكرت وكالة بلومبرج الأسبوع الماضي أن الشركتين اللتين تتخذان من كاليفورنيا مقرًا لهما كانتا تناقشان سعر شراء قدره 70 دولارًا للسهم الواحد، وهو ما كان سيقدّر Pinterest بنحو 44 مليار دولارًا مع الأخذ في الاعتبار إجمالي الأسهم القائمة.

وعند هذا السعر، كان من الممكن أن تكون هذه أكبر عملية استحواذ على شركة تواصل اجتماعي على الإطلاق، لكن التقارير في ذلك الوقت قالت إن الصفقة ليست مؤكدة.

وقالت PayPal في بيانٍ لها نشرته في وقتٍ متأخر من يوم الأحد إنه جاء ردًا على شائعات السوق بشأن استحواذ PayPal المحتمل على Pinterest، إذ أنّ الشركة لا تسعى للاستحواذ على Pinterest في هذا الوقت.

وكانت أسهم PayPal قد ارتفعت بنسبة 6.7% إلى 256.50 دولارًا في تعاملات ما قبل السوق يوم الاثنين، بينما انخفض سهم Pinterest بنسبة 10.8% إلى 51.80 دولارًا إثر تلك الشائعات.
تم إطلاق Pinterest في عام 2009، وتعد المنصة مصدر شهير للإلهام البصري لكل شيء بدءًا من التخطيط لحفلات الزفاف ووصولاً إلى الوصفات والديكورات المنزلية. وتم طرح الموقع للاكتتاب العام في عام 2019، وحقق إيراداتٍ بلغت 1.69 مليار دولار في عام 2020، بزيادة 48 عن العام الذي قبله.

أرقام وحقائق موجزة عن المنصتين

ولكن حالها حال العديد من الشبكات الاجتماعية، فإنها تتطلع إلى زيادة حركة المرور بالإضافة إلى تسييل محتواها. وفي سبيل ذلك أعلنت Pinterest الأسبوع الماضي عن مجموعة من الميزات الجديدة، بما في ذلك موجز فيديو يشبه محتوى TikTok يهدف إلى مساعدة المستخدمين على اكتشاف محتوى جديد.

كما أعلنت عن صندوق قيمته 20 مليون دولار لدفع رواتب المبدعين، في الوقت الذي تكافح فيه شركات التواصل الاجتماعي العملاقة لجذب شخصيات بارزة على الإنترنت تجذب المستخدمين إلى مواقعها.

أما PayPal، فكانت تتطلع إلى التوسع من خلال عمليات الاستحواذ، حيث أعلنت عن شراء Paidy؛ وهي منصة يابانية متخصصة في مشتريات الائتمان عبر الإنترنت، في أوائل سبتمبر/أيلول الماضي.

وضاعفت الشركة رأسمالها السوقي بأكثر من الضعف بفضل الانتشار الواسع للتجارة عبر الإنترنت خلال الوباء، إذ أصبحت تتجاوز الآن 300 مليار دولار.

وكان من شأن شراء Pinterest أن يعزز مكانتها في التجارة الإلكترونية، حيث يميل المتسوقون بشكلٍ متزايد إلى شراء العناصر عبر الإنترنت التي يكتشفونها عبر مواقع التواصل الاجتماعي مثل إنتساغرام.

هل أعجبك المحتوى وتريد المزيد منه يصل إلى صندوق بريدك الإلكتروني بشكلٍ دوري؟
انضم إلى قائمة من يقدّرون محتوى إكسڤار واشترك بنشرتنا البريدية.